المساعد الشخصي الرقمي


مشاهدة النسخة كاملة : كيف تصبح «غنياً» في خمسة أيام؟


سحس
20-12-2013, 12:09 AM
http://school-labs.com/upload3/uploads/13874834385.jpg (http://school-labs.com/upload3/)

تذكرت كتاباً انتشر بشكل كثيف خلال فترة الثمانينات، ولا أعلم إن كان موجوداً في المكتبات حالياً أم لا، الكتاب كان عنوانه «كيف تتحدث الإنكليزية في خمسة أيام؟»، ولا أعرف كيف استطاع الكتاب أن يعد قراءه بتحدث لغة أجنبية في مدة قصيرة لا تتجاوز الأيام الخمسة، الغريب أن الكتاب نجح في البيع ولم ينجح في تعليم اللغة.
اليوم سأحاول أن أقدم وصفة جديدة للثراء، ربما تنفع في أيامنا «الغبرا» الحالية.
الوصفة هي «كيف تصبح غنياً في خمسة أيام؟»، وأرجو ألا يحاسبني أحد بعدها، لكن إن تحول إلى مرتبة الأغنياء وأصحاب الثراء فلا أقل من أن يتذكرني بما أفاء الله عليه من فضله.
الأولى: أن ترث أرضاً أو بيتاً في المنطقة المركزية في المدينة المنورة، أو مكة المكرمة، وتذهب «هدداً»، وتعوض بدلاً منها بعشرات وربما مئات الملايين لتصبح بعدها وفي غمضة عين أحد الأعيان وثرياً من أثرياء البلد.
الثانية: أن ترث لوحدك مبلغاً محترماً وعقارات ذهبية، من قريب مجهول، سافر في يوم من الأيام إلى البرازيل، أو بلاد الهند والسند أيام الفقر والجوع، وهو أمر نادر وربما من المستحيلات.
أما ثالث النصائح، وربما أسهلها وأسرعها، أن تكون قارئاً على المرضى والمجانين، فالناس ما بين واهم ومريض، والواهم لا يمكن علاجه، وبالتالي لن تكون خاسراً ببيعه بعض الأوهام الأخرى، وأما المريض فسيشفى في الغالب لا محالة بإذن الله، وسيذكر الناس لك ذلك، أو يموت وهو قدر الله، والناس مؤمنة بقضائه وقدره، ولذلك فالنجاح مضمون والتدفقات المالية ستكون كبيرة ومؤثرة.
لعلي أنصح أيضاً كل من يحب أن ينطنط في الإعلام أن يقضي سنتين فقط، في خلق قضايا مثيرة، وصادمة للمجتمع والناس، يحرم هذا ويقاطع ذاك، ثم ينتظر شركات الاتصالات التي دعا إلى مقاطعتها في يوم من الأيام، والتي ستتكالب عليه لعمل رقم مجاني باسمه، يُصدر من خلاله أدعيته ونصائحه، الممسوخة والمسروقة من كتب التراث، وسيجد أن الملايين ستنهمر على جيبه «المبجل» من كل مكان يعرفه ولا يعرفه.
النصيحة الأخرى أن تصبح لاعباً مشهوراً، وبالطبع فقد فات علي وعلى جيلي من منتصفي العمر، ولذلك فعليكم بتعليم أبنائكم كرة القدم فهي السلاح للأيام السود، فالعلم يبدو أنه لا يبني بيوتاً لا عماد لها – كما قال الشاعر العربي - وركزوا على تلك الكرة المدورة، ففي جانبيها ومنها وعليها الملايين، ألا ترون عقود الأخوة اللاعبين - ما شاء الله - وهي تتجاوز عشرات الملايين سنوياً.
النصيحة السادسة: أن تكون حرامي أراضي، أو وكيلاً لأحد النافذين، وهو في الغالب قد لا يعلم عن تصرفاتك، وكل ما عليك أن تقوم به هو أن تأخذ توكيلاً وتدور به في البوادي والقفار المفتوحة، وتقوم بتطبيقها في مزارع الناس، ومراعيهم، ثم تمهد الأرض وتبيعها بمئات الملايين، وهذه الطريقة هي المفضلة لدي، لكنني لم أبرع فيها، ولن يبرع فيها إلا القلة القليلة ممن وهبوا تبلد الإحساس، وعدم الخوف من الله.
أما السابعة: فهي أن تفتح مكتب عقار، وتتعرف على بعض كُتّاب العدل، وبعض مهندسي البلديات، وبعض الأثرياء، وتدير الطبخة بشكل جيد، صدقني ستكون ثروة خلال أقل من سنتين.
وأخيراً، فما تقدم ليس سوى نصائح ليس عليك أن تطبقها، ولا أعتقد أن رجلاً سليم العقل والدين سيستخدمها، لكنه زمن انقلبت فيه المعايير، ولم يعد للعمل الدؤوب مكان، ولا للتعليم والتفوق من مكافأة، وتسيد الواجهة مهمشون بنوا أموالهم بتلك الطرق، فوهبتهم المال، ونزعت ما تبقى للناس من مكانة الخلق والعلم.
محمد الساعد

-

نجود البلوي
20-12-2013, 03:13 PM
مقال رائع جدآ وبالفعل شر البلية مايضحك ..... هذا هو الواقع للأسف

إستمتعت كثيرر بقراءة المقال

أ\سحس .. إنتقاء رائع جدآآآآآآآآآ سلمت يداك

سحس
20-12-2013, 10:41 PM
اسعدتني متابعتك أ. نجود ، وان كنت لازلت ارى ان مكان الموضوع سيكون ارحب بإستراحة الاعضاء .

نجود البلوي
21-12-2013, 03:19 AM
اسعدتني متابعتك أ. نجود ، وان كنت لازلت ارى ان مكان الموضوع سيكون ارحب بإستراحة الاعضاء .

الموضوع هو (مقال) للأستاذ\محمد الساعد ,, لذلك هذا هو المكان المناسب :busted_cop:

زينب السعد
22-12-2013, 08:56 PM
غرائب وعجائب

نفعل الأسباب ونحسن النيه ونصدق ونصبر ونبعد عن الحرام بجميع انواعه وشبهه وانشالله تغتنون وﻻ كن ﻻتنس

نفسك في ايامك الصعبه اذا اغتنيت وخلك شاكر لله وﻻتشوف نفسك على اي احد هذه تجربة شخصيه والحمدلله




الاهم ان تكون غنيا بدينك ....فاكثر من الاستغفار والنوافل والتزم بالفروض والبعد

عن الحسد فيما انعمه الله على غيرك

تحياتي ا/ سحس

سحس
22-12-2013, 11:34 PM
اشكر تعقيبك على الموضوع أ. زينب كل تقديري .