المساعد الشخصي الرقمي


مشاهدة النسخة كاملة : فتاوى الشيخ بن باز رحمه الله 1 (متجدد)


مفور الهامور
12-09-2013, 09:57 AM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى


من فاتته صلاة الفجر فصلاها منفردا بعد طلوع الشمس هل يجهر؟


هل يجهر المصلي في صلاة الفجر بعد طلوع الشمس، سواء كان منفرداً، أو جماعة؟

نعم، إذا فاتته الصلاة في الفجر، وصلاها منفرداً يجهر، حتى ولو بعد طلوع الشمس، يصليها جهراً، صلى النبي صلى الله عليه وسلم لما نام عن الصلاة حتى طلعت الشمس هو وأصحابه في بعض أسفاره صلاها جهراً عليه الصلاة والسلام، مثلما كان يصليها في الوقت عليه الصلاة والسلام، صلى السنة الراتبة، أمر بالأذان وصلى السنة الراتبة، ثم أقيمت الصلاة وصلى الفريضة عليه الصلاة و السلام.
http://www.binbaz.org.sa/mat/14975
من فاتته صلاة الفجر فصلاها بعد طلوع الشمس، هل يسر بصلاته أم يجهر بها؟
http://www.binbaz.org.sa/mat/15102

زينب السعد
12-09-2013, 10:42 AM
حياك الله

وجزيت خيرا عالنقل للفتوى للتذكير

مفور الهامور
12-09-2013, 11:01 AM
حياك الله

وجزيت خيرا عالنقل للفتوى للتذكير


http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)

نجود البلوي
12-09-2013, 12:45 PM
حياك الله سعيدين بإنضمامك

جزاك الله كل خير على الموضوع وجعله الله في ميزان حسناتك

مفور الهامور
12-09-2013, 01:52 PM
حياك الله سعيدين بإنضمامك

جزاك الله كل خير على الموضوع وجعله الله في ميزان حسناتك



http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)

مفور الهامور
12-09-2013, 11:06 PM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى

قول صباح الخير ومساء الخير

يقتصر بعض الإخوة على قول: صباح الخير.. مساء الخير، بدل: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، تحية الإسلام، فهل من توجيه حول هذا؟

نعم لا يجوز هذا، الواجب أن يبدأ بالسلام، السلام عليكم، ما تقول صباح الخير ومساء الخير تقول: السلام عليكم، وإذا قال: ورحمة الله وبركاته أكمل وأفضل، ثم بعد ذلك يقول: صباح الخير، صبحكم الله بالخير، مساكم الله بالخير، كيف حالكم، كيف أولاكم، كيف أهلكم زيادة إحتفاء طيب، لكن يبدأ بقول: السلام عليكم هذا أقل شيء، وإن زاد ورحمة الله وبركاته كان أجمل، وهكذا كان النبي -صلى الله عليه وسلم- مع أصحابه، ودخل مرة عليهم رجل فقال: السلام عليكم، فقال: (عشر)، يعني عشر حسنات، ثم دخل آخر فقال: السلام عليكم ورحمة الله، فقال: (عشرون)، يعني عشرون حسنة، يعني حصل له عشرون، ثم دخل آخر فقال: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، فقال: (ثلاثون)، أي ثلاثون حسنة، فهذا الفضل في هذه الصيغة، رداً وبعد الرد، بدأً ورداً.
http://www.binbaz.org.sa/mat/17636

مفور الهامور
13-09-2013, 12:28 AM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى

هل تختلف صلاة الرجل عن المرأة بالنسبة للجهر بالقراءة والإقامة للصلاة؟


بالنسبة للجهر بالقراءة وبالنسبة لوجوب الإقامة ألا تختلف صلاة الرجل عن صلاة المرأة في هذا؟


الأذان والإقامة للرجال خاصة، كما جاء بذلك النص، أما النساء فلا إقامة ولا أذان عليهن، أما الجهر فيشرع لها أن تجهر في المغرب والعشاء والفجر كالرجل، لكن الجهر في المغرب والعشاء في الركعتين الأوليين.
مجموع فتاوى ومقالات متنوعة المجلد العاشر.
http://www.binbaz.org.sa/mat/2429

مفور الهامور
08-10-2013, 09:29 AM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى


كيفية صلاة النبي صلى الله عليه وسلم

الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على عبده ورسوله نبينا محمد وآله وصحبه .
أما بعد : فهذه كلمات موجزة في بيان صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم ، أردت تقديمها إلى كل مسلم ومسلمة ليجتهد كل من يطلع عليها في التأسي به صلى الله عليه وسلم في ذلك ، لقوله صلى الله عليه وسلم : ((صلوا كما رأيتموني أصلي)) [1] رواه البخاري ، وإلى القارئ بيان ذلك :
1 - يسبغ الوضوء ، وهو أن يتوضأ كما أمره الله ؛ عملا بقوله سبحانه وتعالى : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ[2] وقول النبي صلى الله عليه وسلم: ((لا تقبل صلاة بغير طهور)) [3] وقوله صلى الله عليه وسلم للذي أساء صلاته : ((إذا قمت إلى الصلاة فأسبغ الوضوء...)) [4]
2 - يتوجه المصلي إلى القبلة وهي الكعبة أينما كان بجميع بدنه قاصدا بقلبه فعل الصلاة التي يريدها من فريضة أو نافلة ، ولا ينطق بلسانه بالنية ، لأن النطق باللسان غير مشروع لكون النبي صلى الله عليه وسلم لم ينطق بالنية ولا أصحابه رضي الله عنهم ، ويجعل له سترة يصلي إليها إن كان إماما أو منفردا ، واستقبال القبلة شرط في الصلاة إلا في مسائل مستثناة معلومة موضحة في كتب أهل العلم .
3- يكبر تكبيرة الإحرام قائلا الله أكبر ناظرا ببصره إلى محل سجوده .
4 - يرفع يديه عند التكبير إلى حذو منكبيه أو إلى حيال أذنيه .
5- يضع يديه على صدره ، اليمنى على كفه اليسرى لثبوت ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم .
6- يسن أن يقرأ دعاء الاستفتاح وهو : اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب ، اللهم نقني من خطاياي كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس ، اللهم اغسلني من خطاياي بالماء والثلج والبرد . . وإن شاء قال بدلا من ذلك : سبحانك اللهم وبحمدك وتبارك اسمك وتعالى جدك ولا الله غيرك ، وإن أتى بغيرهما من الاستفتاحات الثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم فلا بأس ، والأفضل أن يفعل هذا تارة وهذا تارة لأن ذلك أكمل في الاتباع ، ثم يقول : أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ، بسم الله الرحمن الرحيم ، ويقرأ سورة الفاتحة لقوله صلى الله عليه وسلم : ((لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب)) [5] ويقول بعدها آمين جهرا في الصلاة الجهرية ، ثم يقرأ ما تيسر من القرآن .
7- يركع مكبرا رافعا يديه إلى حذو منكبيه أو أذنيه جاعلا رأسه حيال ظهره واضعا يديه على ركبتيه مفرقا أصابعه ويطمئن في ركوعه ويقول : سبحان ربي العظيم ، والأفضل أن يكررها ثلاثا أو أكثر ويستحب أن يقول مع ذلك : سبحانك اللهم ربنا وبحمدك ، اللهم اغفر لي .
8- يرفع رأسه من الركوع رافعا يديه إلى حذو منكبيه أو أذنيه قائلا : سمع الله لمن حمده إن كان إماما أو منفردا ، ويقول حال قيامه : ربنا ولك الحمد حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه ملء السموات وملء الأرض وملء ما بينهما وملء ما شئت من شيء بعد ، أما إن كان مأموما فإنه يقول عند الرفع : ربنا ولك الحمد إلى آخر ما تقدم ، ويستحب أن يضع كل منهما - أي الإمام والمأموم - يديه على صدره كما فعل في قيامه قبل الركوع لثبوت ما يدل على ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث وائل ابن حجر وسهل بن سعد رضي الله عنهما .
9- يسجد مكبرا واضعا ركبتيه قبل يديه إذا تيسر ذلك ، فإن شق عليه قدم يديه قبل ركبتيه مستقبلا بأصابع رجليه ويديه القبلة ضاما أصابع يديه ويسجد على أعضائه السبعة : الجبهة مع الأنف ، واليدين ، والركبتين ، وبطون أصابع الرجلين . ويقول : سبحان ربي الأعلى ، ويكرر ذلك ثلاثا أو أكثر ، ويستحب أن يقول مع ذلك : سبحانك اللهم ربنا وبحمدك ، اللهم اغفر لي ، ويكثر من الدعاء لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ((أما الركوع فعظموا فيه الرب وأما السجود فاجتهدوا في الدعاء فقمن أن يستجاب لكم)) [6] ويسأل ربه من خير الدنيا والآخرة سواء كانت الصلاة فرضا أو نفلا ، ويجافي عضديه عن جنبيه وبطنه عن فخذيه وفخذيه عن ساقيه ويرفع ذراعيه عن الأرض؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ((اعتدلوا في السجود ولا يبسط أحدكم ذراعيه انبساط الكلب)) [7]
10 - يرفع رأسه مكبرا ويفرش قدمه اليسرى ويجلس عليها وينصب رجله اليمنى ويضع يديه علو فخذيه وركبتيه ويقول : رب اغفر لي وارحمني واهدني وارزقني وعافني واجبرني ، ويطمئن في هذا الجلوس .
11- يسجد السجدة الثانية مكبرا ويفعل فيها كما فعل في السجدة الأولى .
12- يرفع رأسه مكبرا ويجلس جلسة خفيفة كالجلسة بين السجدتين وتسمى جلسة الاستراحة ، وهي مستحبة وإن تركها فلا حرج وليس فيها ذكر ولا دعاء ثم ينهض قائما إلى الركعة الثانية معتمدا على ركبتيه إن تيسر ذلك وإن شق عليه اعتمد على الأرض ، ثم يقرأ الفاتحة وما تيسر له من القرآن بعد الفاتحة ثم يفعل كما فعل في الركعة الأولى .
13- إذا كانت الصلاة ثنائية أي ركعتين كصلاة الفجر والجمعة والعيد جلس بعد رفعه من السجدة الثانية ناصبا رجله اليمنى مفترشا رجله اليسرى واضعا يده اليمنى على فخذه اليمنى قابضا أصابعه كلها إلا السبابة فيشير بها إلى التوحيد وإن قبض الخنصر والبنصر من يده وحلق إبهامها مع الوسطى وأشار بالسبابة فحسن لثبوت الصفتين عن النبي صلى الله عليه وسلم ، والأفضل أن يفعل هذا تارة وهذا تارة ويضع يده اليسرى على فخذه اليسرى وركبته ، ثم يقرأ التشهد في هذا الجلوس وهو : ( التحيات لله والصلوات والطيبات ، السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله ، ثم يقول : اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد ، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد ) ، ويستعيذ بالله من أربع فيقول : اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم ومن عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات ومن فتنة المسيح الدجال ، ثم يدعو بما شاء من خير الدنيا والآخرة ، وإذا دعا لوالديه أو غيرهما من المسلمين فلا بأس سواء كانت الصلاة فريضة أو نافلة لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم في حديث ابن مسعود لما علمه التشهد : ((ثم ليتخير من الدعاء أعجبه إليه فيدعو)) [8] وفي لفظ آخر : ((ثم ليتخير بعد من المسألة ما شاء)) [9] وهذا يعم جميع ما ينفع العبد في الدنيا والآخرة ، ثم يسلم عن يمينه وشماله قائلا : السلام عليكم ورحمة الله ، السلام عليكم ورحمة الله .
14 - إن كانت الصلاة ثلاثية كالمغرب أو رباعية كالظهر والعصر والعشاء فإنه يقرأ التشهد المذكور آنفا مع الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ثم ينهض قائما معتمدا على ركبتيه رافعا يديه إلى حذو منكبيه قائلا : الله أكبر ويضعهما - أي يديه - على صدره كما تقدم ويقرأ الفاتحة فقط وإن قرأ في الثالثة والرابعة من الظهر زيادة عن الفاتحة في بعض الأحيان فلا بأس لثبوت ما يدل على ذلك عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث أبي سعيد رضي الله عنه ، وإن ترك الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم بعد التشهد الأول فلا بأس لأنه مستحب وليس بواجب في التشهد الأول ، ثم يتشهد بعد الثالثة من المغرب وبعد الرابعة من الظهر والعصر والعشاء كما تقدم ذلك في الصلاة الثنائية ثم يسلم عن يمينه وشماله ويستغفر الله ثلاثا ويقول : اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام ، لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ، لا حول ولا قوة إلا بالله ، اللهم لا مانع لما أعطيت ولا معطي لما منعت ولا ينفع ذا الجد منك الجد ، لا إله إلا الله ولا نعبد إلا إياه له النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن ، لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون ، ويسبح الله ثلاثا وثلاثين ويحمده مثل ذلك ويكبره مثل ذلك ويقول تمام المائة لا الله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ، ويقرأ أية الكرسي وقل هو الله أحد ، وقل أعوذ برب الفلق وقل أعوذ برب الناس بعد كل صلاة ، ويستحب تكرار هذه السور ، الثلاث ثلاث مرات بعد صلاة الفجر وصلاة المغرب لورود الأحاديث بها عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وكل هذه الأذكار سنة وليست بفريضة ، ويشرع لكل مسلم ومسلمة أن يصلي قبل الظهر أربع ركعات وبعدها ركعتين وبعد المغرب ركعتين وبعد العشاء ركعتين وقبل صلاة الفجر ركعتين ، الجميع اثنتا عشرة ركعة وهذه الركعات تسمى الرواتب لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يحافظ عليهما في الحضر ، أما في السفر فكان يتركها إلا سنة الفجر والوتر فإنه كان عليه الصلاة والسلام يحافظ عليهما حضرا وسفرا ، والأفضل أن تصلى هذه الرواتب والوتر في البيت ، فإن صلاها في المسجد فلا بأس لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ((أفضل الصلاة صلاة المرء في بيته إلا المكتوبة)) [10]والمحافظة على هذه الركعات من أسباب دخول الجنة لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ((من صلى اثنتي عشرة ركعة في يومه وليلته تطوعا بنى الله له بيتا في الجنة)) [11] رواه مسلم في صحيحه . وإن صلى أربعا قبل العصر ، واثنتين قبل صلاة المغرب ، واثنتين قبل صلاة العشاء فحسن لأنه قد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم ما يدل على ذلك ، وإن صلى أربعا بعد الظهر وأربعا قبلها فحسن لقوله صلى الله عليه وسلم : ((من حافظ على أربع ركعات قبل الظهر وأربع بعدها حرمه الله تعالى على النار)) [12] رواه الإمام أحمد وأهل السنن بإسناد صحيح عن أم حبيبة رضي الله عنها . والمعنى أنه يزيد على السنة الراتبة ركعتين بعد الظهر لأن السنة الراتبة أربع قبلها وثنتان بعدها . فإذا زاد ثنتين بعدها حصل ما ذكر في حديث أم حبيبة رضي الله عنها . والله ولي التوفيق ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد بن عبد الله وعلى آله وأصحابه وأتباعه بإحسان إلى يوم الدين .

الرئيس العام لإدارات البحوث العلمية
والإفتاء والدعوة والإرشاد
عبد العزيز بن عبد الله بن باز

----------------------------------------------
[1] رواه البخاري في ( الأذان ) برقم ( 595 ) ، والدارمي في ( الصلاة ) برقم ( 1225 ).
[2] سورة المائدة الآية 6 .
[3] رواه مسلم في ( الطهارة ) برقم ( 329 ) ، والترمذي في ( الطهارة ) برقم ( 1 ).
[4] رواه البخاري في ( الاستئذان ) برقم ( 5782 ) ، وفي ( الأيمان والنذور ) برقم ( 6174 ) ، وأبو داود في ( الصلاة ) برقم ( 730 ) ، وابن ماجه في ( الطهارة وسننها ) برقم ( 441 ).
[5] رواه البخاري في ( الأذان ) برقم ( 714 ) ، ومسلم في ( الصلاة ) برقم ( 595 ) ، والترمذي في ( الصلاة ) برقم ( 230 ) ، والنسائي في ( الافتتاح ) برقم ( 901) .
[6] رواه مسلم في ( الصلاة ) برقم ( 738 ) ، وأبو داود في ( الصلاة ) برقم ( 742 ) ، وأحمد في ( مسند العشرة المبشرين بالجنة ) برقم ( 1260 ) و ( مسند بني هاشم ) برقم ( 1801 ) .
[7] رواه البخاري في ( الأذان ) برقم ( 779 ) ومسلم في ( الصلاة ) برقم ( 762 ) ، والنسائي في ( التطبيق ) برقم ( 1098 ).
[8] رواه النسائي في ( السهو ) برقم ( 1281 ) ، وأبو داود في ( الصلاة ) برقم ( 825 ) .
[9] رواه مسلم في ( الصلاة ) برقم ( 609 ).
[10] رواه البخاري في ( الأذان ) برقم ( 689 ) واللفظ له ، ومسلم في ( صلاة المسافرين ) برقم ( 1301 ) ، والترمذي في ( الصلاة ) برقم (412 ).
[11] رواه مسلم في ( صلاة المسافرين ) برقم ( 1198 ، 1199 ) ، وأبو داود في ( الصلاة ) برقم ( 1059 ) , والنسائي في ( قيام الليل وتطوع النهار ) برقم ( 1773 ) .
[12] رواه الترمذي في ( الصلاة ) برقم ( 393 ) ، وأبو داود في ( الصلاة ) برقم ( 1077 ) وأحمد في ( باقي مسند الأنصار ) برقم ( 25547 ) .
http://www.binbaz.org.sa/mat/8472

مفور الهامور
24-11-2013, 04:36 PM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى

علامات حب العبد لله ورسوله

كيف يعرف المرء بأنه يحب الله ورسوله الحب الكامل؟

يعرف ذلك باتباعه للشرع، تعظيمه للشرع، ولزومه حد الله، وتركه معاصي الله، قال تعالى: قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم، وقال: فسوف يأتِ الله بقومٍ يحبهم ويحبونه أذلةٍ على المؤمنين أعزةٍ على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم، فالمحب لله الصادق يطيع أوامره، وينتهي عن نواهيه ويسارع إلى مراضيه، ويقف عند حدوده، هكذا المحب الصادق، أما الذي يتعاطى المعاصي فهذا دليل على نقص حبه لله، يقول الشاعر: تعصي الإله وأنت تزعم حبـه هذا لعمري بالقياس بديع لو كان حبك صادقاً لأطعـته إن المحب لمن يحب مطيـع فالذي يحب الله صادقاً يؤدي فرائضه وينتهي عن مناهيه ويقف عند حدوده، يرجو فضله وإحسانه ويخاف غضبه ونقمته سبحانه.
http://www.binbaz.org.sa/mat/17888
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى

معنى الحب في الله والبغض في الله
http://www.binbaz.org.sa/mat/18155 (http://www.binbaz.org.sa/mat/18155)

سحس
24-11-2013, 11:35 PM
اثابكم الله أ. مفور ، نسأل الله تعالى ان يجعلنا ممن يحبونه و يحبون رسوله حق المحبة ، ويرزقنا اتباع ماجاء في كتابه وسنة نبيه الكريم .

مفور الهامور
25-11-2013, 12:08 PM
اثابكم الله أ. مفور ، نسأل الله تعالى ان يجعلنا ممن يحبونه و يحبون رسوله حق المحبة ، ويرزقنا اتباع ماجاء في كتابه وسنة نبيه الكريم .
http://www.karom.net/up/uploads/132809046910.gif
http://uploads.sedty.com/imagehosting/155761_1316702660.gif

زينب السعد
25-11-2013, 12:39 PM
جزاكِ الله خيراً على هذا المجهود الرائع


جعله الله في ميزان حسناتك

مفور الهامور
26-11-2013, 10:37 AM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى

حكم الإسبال في الثياب

إنني شاب طائع لله ورسوله بكل شيء، وأحافظ على الصلوات ولله الحمد، لكن يكون بعض الثياب التي ألبسها طويلة تحت الكعبين، فهل أكون من الذين لا ينظر الله إليهم ومن أهل النار؛ لحديث الرسول -صلى الله عليه وسلم-: (ما أسفل الكعبين ففي النار)، وهل لا يقبل الله الصلوات التي يصلي بها الإنسان وثوبه طويل؛ لأنني سمعت حديثاً عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- حيث قال: (لا يقبل الله صلاة رجل مسبلٍ إزاره)؟ أفيدونا جزاكم الله خيراً، وأرجو أن يكون بتفصيل واضح.


الإسبال من المحرمات ومن المنكرات، وهو نزول الملابس على الكعبين، يقال له: إسبال، كالبشت والقميص والإزار والسراويل، كل هذا لا يجوز أن ينـزل عن الكعبين، للحديث الذي ذكرت، وهو قول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (ما أسفل من الكعبين من الإزار فهو في النار)، وإذا كان عن تكبر وعن خيلاء صار أشد في الإثم وأعظم، وقال -عليه الصلاة والسلام-: (ثلاثة لا يكلمهم الله، ولا ينظر إليهم يوم القيامة، ولا يزكيهم، ولهم عذاب أليم: المسبل إزاره، والمنان فيما أعطى، والمنفق سلعته بالحلف الكاذب)، رواه مسلم في صحيحه، فالواجب التحفظ من ذلك، وأن تكون الملابس حدها الكعب لا تنـزل، وأن تحذر من الكبر والخيلاء أيضاً، في جميع أحوالك، وفي ملابسك. أما الحديث الذي ذكرته في عدم قبول الصلاة فهو حديث فيه ضعف، وإن صححه النووي أو حسنه فهو حديث ضعيف لأن في إسناده مدلساً وقد عنعن، وفي إسناده من هو مجهول. فالحاصل أن الوعيد بعدم قبول الصلاة لو صح فهو دليل على شدة التحريم، وأنه ينبغي للمؤمن أن يحذر الإسبال، وهو من باب الوعيد، والوعيد قد يعفو الله عن صاحبه، وقد ينفذ عليه وعيده، فالمسلم المصلي على خطر إذا خالف الأوامر ووقع في النواهي، فالواجب عليه ألا يرتكب المحظور، وألا يترك المأمور، وقد روي عنه -صلى الله عليه وسلم- أنه أمر المسبل أن يتوضأ، يعيد الوضوء، ولكن لم يأمره أن يعيد الصلاة، وهذا لو صح لكان من باب التحذير، ومن باب الترهيب، وفيه العلة التي سمعت، فالصواب أن صلاته صحيحة، وأنه أخطأ في إسباله، ولكن لا تلزمه الإعادة، إنما هو صحيح، مثل بقية المعاصي، لو صلى وفي ثوبه درهم من حرام، أو في ثوب مغصوب، أو في أرض مغصوبة، فالصواب أن صلاته صحيحة، لأن الإثم يتعلق بالغصب لا بالصلاة، وهو أمر منهي عنه مطلقاً في الصلاة وخارجها، فإذا صلى في ثوب مغصوب، أو أرض مغصوبة، أو ثوب فيه درهم من حرام، صحت الصلاة مع الإثم، هو آثم لأجل تعاطيه ما حرم الله عليه من الغصب، والكسب الحرام، ولكن الصلاة صحيحة، لأن هذا لا يتعلق بالصلاة، يتعلق بموضوع تعاطيه ما حرم الله عليه، من الغصب والكسب الحرام، وهكذا لو صلى في ثوب فيه نجاسة ناسياً لها أو جاهلاً بها حتى فرغ من صلاته، صحت صلاته، كما ثبت في حديث أبي سعيد عند أحمد أو أبي داود بإسناد صحيح: (أنه صلى -عليه الصلاة والسلام- ذات يوم، ثم خلع نعليه وهو في الصلاة، فخلع الناس نعالهم، فلما سلم سألهم عن ذلك، فقالوا: رأيناك خلعت نعليك، فخلعنا نعالنا، فقال: إن جبرائيل أتاني فأخبرني بأن بهما قذراًَ، فخلعتهما، فإذا أتى أحدكم المسجد فلينظر في نعليه أو قال: فليقلب نعليه، فإن رأى فيهما قذراً فليمسحه ثم يصلي فيهما). ولم يعد الصلاة -عليه الصلاة والسلام-، ولم يستأنفها، بل استمر فيها، فدل ذلك على من أن من وجد في ثوبه شيئاً ولم يعلم إلا بعد الصلاة فصلاته صحيحة، وإن علم في أثنائها وخلعه فصلاته صحيحة كما خلع النبي -صلى الله عليه وسلم- نعليه. فالمؤمن يتحفظ ويحرص على أن يكون سليم الثياب من النجاسة، سليم البقعة، سليم البدن، ولكن متى نسي شيئاً من النجاسة حتى فرغ من صلاته أو جهل ذلك فصلاته صحيحة، بخلاف الحدث، لو صلى محدثاً فإنه يعيد، لو صلى يحسب أنه على وضوء، ثم تبين أنه على غير وضوء، فإنه تلزمه الإعادة، وهكذا لو صلى جنب يحسب أنه مغتسل ثم بان له أنه لم يغتسل أعاد، لأن الطهارة لابد منها، شرط في الصلاة، الطهارة من الأحداث شرط في الصلاة، ولهذا قال -عليه الصلاة والسلام-: (لا تقبل صلاة أحدكم إذا أحدث حتى يتوضأ)، وقال -عليه الصلاة والسلام-: (لا تقبل صلاة بغير طهور)، بحلاف النجاسة في الثوب أو البدن أو البقعة فإنها أسهل إذا نسيها أو جهلها، للحديث الذي عرفته حديث أبي سعيد في قصة نعلي النبي -صلى الله عليه وسلم- وما حصل فيهما من القذر.
http://www.binbaz.org.sa/mat/18586

مفور الهامور
26-11-2013, 10:40 AM
جزاكِ الله خيراً على هذا المجهود الرائع


جعله الله في ميزان حسناتك
http://www.karom.net/up/uploads/132809046910.gif
http://uploads.sedty.com/imagehosting/155761_1316702660.gif

متميزة
29-11-2013, 04:25 AM
جزاكم الله خير

ريم العُمري
25-12-2013, 09:25 PM
جزاك الله خيرا

ودي

أسماء المخيطي
09-01-2014, 06:53 PM
موضوع جمييييل جدا :bigsmile:

زينب السعد
11-01-2014, 03:00 AM
اللهم صلّ وسلم على نبينا محمد عدد ما ذكره الذاكرون وعدد ما غفل عن ذكره الغافلون.

مفور الهامور
11-02-2014, 03:19 PM
فتاوى نور على الدرب


بيان معنى حديث أفتان أنت يا معاذ


273 - بيان معنى حديث (أفتان أنت يا معاذ )

س : سائل يقول : ذكر ابن القيم أن رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وسلم أنكر على معاذ لقراءته سورة البقرة ، فقال : يا معاذ أفتان أنت ؟ فتعلق الناقرون بهذه الكلمة ، ولم يلتفتوا إلى ما قبلها ولا إلى ما بعدها . ما المقصود بقوله : ما قبلها وما بعدها ؟ ومن هم الناقرون ؟ جزاكم اللَّه خيرا


ج : النبي صلى اللَّه عليه وسلم أرشد الأئمة إلى أن يرفقوا بالناس ،
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 449)

فقال صلى اللَّه عليه وسلم: إذا أم أحدكم الناس فليخفف ، فإن فيهم الصغير والكبير والضعيف المريض فالواجب على الإمام أن ينظر في الأمر ، وألا يشق على الناس ، وقدوتنا الرسول ، وأن يأخذوا القدوة من الرسول - عليه الصلاة والسلام - في أفعاله كلها ؛ لقوله سبحانه وتعالى : لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ . فالنبي عليه الصلاة والسلام يصلي صلاة وسطًا ليس فيها إطالة تشق على الناس ، فالواجب على الأئمة أن يتأسوا بالرسول صلى اللَّه عليه وسلم ، وأن يقتدوا به في الصلوات الخمس كلها؛ حتى لا ينفروا الناس ، وحتى لا يشجعوهم على ترك الصلاة جماعة ، فإذا صلى صلاة وسطًا ليس فيها مشقة على الناس سمع الناس ، وصلَّوْا جماعة ورغبوا في الصلاة ، وتواصوا بأدائِها في المساجد؛ ولهذا قال عليه والسلام: يا أيها الناس ، إن منكم منفرين - يعني: منفرين في صلاة الجماعة - فمن أَمَّ الناس فليخفف ولهذا قال لمعاذ : أفتان يا معاذ ؟ . فقال بعدها: هلا قرأت " سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى و: وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَى و: وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 450)

و اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ هذا من بعده ، اللَّهم صَلِّ عليه وسلم ، قبلها: أيكم أَمَّ الناس فليخفف . ثم أردف: هلا قرأت " سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى و: إِذَا السَّمَاءُ انْشَقَّتْ ، وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا (1) وَالْقَمَرِ إِذَا تَلاهَا . يعني: في أوسط الأمور ، فقد كان عليه الصلاة والسلام يقرأ بها في العشاء والظهر والعصر ، أما في الفجر فكان يقرأ أكثر من ذلك؛ فيقرأ في الفجر بـ: وَالطُّورِ (1) وَكِتَابٍ مَسْطُورٍ و: اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ و: الْوَاقِعَةُ وما أشبهها عليه الصلاة والسلام ، فالفجر يطول فيها بعض الطول ، وفي الظهر والعصر والمغرب والعشاء يقرأ بأوسط السور ، والمغرب في بعض الأحيان بالقصار ويطول فيها بعض الأحيان ، كما فعل النبي صلى اللَّه عليه وسلم لكن الأغلب القصار .

http://www.alifta.net/Fatawa/fatawaDetails.aspx?View=Page&PageID=2847&PageNo=1&BookID=5

نجود البلوي
11-02-2014, 03:28 PM
أ\مفور الهامور .. جزااك الله كٌل خير

مفور الهامور
12-02-2014, 11:46 AM
أ\مفور الهامور .. جزااك الله كٌل خير
http://uploads.sedty.com/imagehosting/155761_1316702660.gif







http://xa.yimg.com/kq/groups/56800616/sn/305702639/name/get-7-2010-mxsqeors.jpg

مفور الهامور
12-02-2014, 12:02 PM
الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 91)



المرور بين يدي المصلي في الحرم وغيره

س: ما حكم المرور بين يدي المصلي ، وهل الحرم يختلف عن غيره في ذلك؟ وما معنى قطع المار للصلاة؟ وهل يستأنفها إذا مر من أمامه مثلاً كلب أسود أو امرأة أو حمار؟
ج: حكم المرور بين يدي المصلي أو بينه وبين السترة التحريم لقول النبي صلى الله عليه وسلم: لو يعلم المار بين يدي المصلي ماذا عليه لكان أن يقف أربعين خيرًا له من أن يمر بين يديه متفق عليه . وهو يقطع الصلاة ويبطلها إذا كان المار امرأة بالغة أو حمارًا أو كلبًا أسود.
إما إن كان المار غير هذه الثلاث فإنه لا يقطع الصلاة، ولكن ينقص ثوابها لقول النبي صلى الله عليه وسلم: يقطع صلاة الرجل إذا لم يكن بين يديه مثل آخرة الرحل: المرأة والحمار والكلب الأسود خرجه مسلم في صحيحه من
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 92)

حديث أبي ذر رضي الله عنه.
وخرج مثله من حديث أبي هريرة رضي الله عنه. لكنه لم يقيد الكلب بالأسود والمطلق محمول على المقيد عند أهل العلم.
أما المسجد الحرام فلا يحرم فيه المرور بين يدي المصلي ولا يقطع الصلاة فيه شيء من الثلاثة المذكورة ولا غيرها؛ لكونه مظنة الزحام ويشق فيه التحرز من المرور بين يدي المصلي، وقد ورد بذلك حديث صريح فيه ضعف ولكنه ينجبر بما ورد في ذلك من الآثار عن ابن الزبير وغيره وبكونه مظنة الزحام ومشقة التحرز من المار- كما تقدم- ومثله في المعنى المسجد النبوي وغيره من المساجد إذا اشتد فيه الزحام وصعب التحرز من المار لقول الله عز وجل: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ ، وقوله سبحانه: لاَ يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلا وُسْعَهَا . وقول النبي صلى الله عليه وسلم: ما نهيتكم عنه فاجتنبوه وما أمرتكم به فأتوا منه ما استطعتم . متفق على صحته .

http://www.alifta.net/Fatawa/fatawaDetails.aspx?View=Page&PageID=1743&PageNo=1&BookID=4

مفور الهامور
12-02-2014, 09:58 PM
جزاكم الله خير
http://www.karom.net/up/uploads/132809046910.gif
http://uploads.sedty.com/imagehosting/155761_1316702660.gif

مفور الهامور
12-02-2014, 10:05 PM
موضوع جمييييل جدا :bigsmile:
http://www.karom.net/up/uploads/132809046910.gif

مفور الهامور
12-02-2014, 10:06 PM
اللهم صلّ وسلم على نبينا محمد عدد ما ذكره الذاكرون وعدد ما غفل عن ذكره الغافلون.
http://www.karom.net/up/uploads/132809046910.gif

مفور الهامور
12-02-2014, 10:14 PM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى


مسئولية طالب العلم

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ، ومن سيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له ، ومن يضلل فلا هادي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله صلى الله عليه وسلم ، وعلى آله وأصحابه وأتباعه بإحسان.
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ[1] يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا[2] يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا[3] أما بعد :
أيها الإخوة في الله.. أيها الأبناء الكرام..
فإني أشكر الله عز وجل على ما مَنّ به من هذا اللقاء ، وأسأله سبحانه أن يجعله لقاء مباركا ، وأن ينفعنا به جميعا ، وأن يصلح قلوبنا وأعمالنا ، وأن يهدينا جميعا سواء السبيل. فنعم الله لا تحصى ، وفضله لا يستقصى ، فهو المنعم بكل النعم ، كما قال سبحانه : وَمَا بِكُمْ مِنْ نِعْمَةٍ فَمِنَ اللَّهِ[4] وقال عز وجل : وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لا تُحْصُوهَا[5] فنشكره سبحانه ونسأله المزيد من فضله لنا ولكم ولجميع المسلمين في كل مكان.
أيها الإخوة في الله ، أيها الأبناء الأعزاء ،
سمعتم عنوان الكلمة وهي : مسئولية طالب العلم في المجتمع ، فالموضوع موضوع عظيم ، ومسئولية طالب العلم مسئولية كبيرة ، وهي متفاوتة على حسب ما عنده من العلم ، وعلى حسب حاجة الناس إليه ، وعلى حسب قدرته وطاقته.
فهناك مسئولية من جهة نفسه : من جهة إعداد هذه النفس للتعليم والدعوة ، وأداء الواجب ، ومن جهة العناية بالعلم والتفقه في الدين ، ومراجعة الأدلة الشرعية ، والعناية بها ، فإن طالب العلم بحاجة شديدة إلى أن يكون لديه رصيد عظيم من الأدلة الشرعية ، والمعرفة بكلام أهل العلم وخلافهم ، ومعرفة بالراجح في مسائل الخلاف بالدليل من كتاب الله عز وجل ، وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم بدون تقليد لزيد وعمرو ، فالتقليد كل يستطيعه ، وليس من العلم في شيء. قال الإمام أبو عمر بن عبد البر الإمام المشهور صاحب التمهيد وغيره : (أجمع العلماء على أن المقلد لا يعد من العلماء).
فطالب العلم عليه مسئولية كبيرة ومفترضة ، وهي أن يعنى بالدليل ، وأن يجتهد في معرفة براهين المسائل ، وبراهين الأحكام من الكتاب العزيز والسنة المطهرة ، ومن القواعد المعتبرة.. وأن يكون على بينة كبيرة ، وعلى صلة وثيقة بكلام العلماء ، فإن معرفته بكلام أهل العلم تعينه على فهم الأدلة ، وتعينه على استخراج الأحكام ، وتعينه على التمييز بين الراجح والمرجوح.
ثم عليه مسئولية أخرى من جهة الإخلاص لله سبحانه ، ومراقبته وأن يكون هدفه إرضاءه عز وجل ، وأداء الواجب وبراءة الذمة ، ونفع الناس ، فلا يهدف إلى مال وعَرِض عاجل ، فذلك شأن المنافقين وأشباههم من أهل الدنيا ، ولا يهدف للرياء والسمعة ، ولكن هدفه أن ينفع عباد الله ، وأن يرضي ربه قبل ذلك ، وأن يكون على بينة فيما يقول ، وفيما يفتي به ، وفيما يعمل به ولا يجوز له التساهل ، لأن طالب العلم متَّبع متأسي بتصرفاته وأعماله. فإن كان مدرسا تأسى به الطلبة ، وإن كان مفتيا أخذ الناس فتواه ، وإن كان داعية كذلك خطره عظيم ، وإن كان قاضيا فالأمر أعظم.
فالواجب على طالب العلم أن يكون له موقف مع ربه ، موقف يرضاه مولاه ، موقف يشتمل على الإخلاص لله ، والصدق في طلب رضاه ، والحرص الذي لا حدود له ، في معرفة الأدلة الشرعية ، والتفتيش عنها حتى يقف على الدليل ، وبذلك تنفسح أمامه الدنيا ، ويفتي على بصيرة ، ويدعو إلى الله على بصيرة ، ويعلّم الناس على بصيرة ، ويأمر بالمعروف على بصيرة ، وينهى عن المنكر على بصيرة ، كما قال تعالى : قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ[6] وقد فسّرت البصيرة بالعلم.
أما من ليس له بصيرة ، فلا يعد من أهل العلم ، ولا ينفع الناس ، لا في دعوة ولا في غيرها من جهة أمور الدين ، أعني النفع الحقيقي المثمر ، وإن كان قد ينفع بعض الناس بنصيحة يعرفها ، أو مسألة يحفظها ، أو مساعدة ماديّة يقدمها. ولكن النفع الحقيقي من طالب العلم ، يترتب على صدقه وإخلاصه ، وعلى كثرة علمه. وتمكّن فقهه ، وعلى صبره ومصابرته. وهناك مسألة مهمة ، وهي المسئولية الملقاة على طالب العلم من جهة البلاغ والتعليم للناس ، فإن العلماء هم خلفاء الرسل ، وهم ورثتهم ، ولا يخفى مرتبة الرسل ، وأنهم هم القادة. وهم الهداة للأمة ، وهم أسباب سعادتها ونجاتها ، فالعلماء حلوا محلهم ، ونزلوا منزلتهم في البلاغ والتعليم؛ لأنهم ختموا بمحمد عليه الصلاة والسلام ، فلم يبق إلا البيان والتبليغ لشريعة محمد صلى الله عليه وسلم ، والدعوة إليها وبيانها ونشرها بين الناس ، وليس لذلك أهل إلا أهل العلم ، هم الذين أهّلهم الله لهذا الأمر دعاة وقادة بأقوالهم وأفعالهم وسيرتهم الظاهرة والباطنة. فواجبهم عظيم ، والخطر عليهم عظيم ، والأمة في ذمتهم؛ لأنها بأشد الحاجة إلى البلاغ والبيان بالطرق الممكنة.
والطرق اليوم كثيرة : منها وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية.. فلها آثارها العظيمة في إضلال الناس ، وفي هدايتهم..
وهكذا الخطب في الجمع والأعياد والمناسبات والندوات ، والاحتفالات لأي سبب ، لها أثرها أيضا. والنشرات المستقلة والمؤلفات والرسائل لها أثرها العظيم. فالطرق بحمد الله اليوم ميسرة وكثيرة ، وإنما المصيبة ضعف الطالب ، وقلة نشاطه ، وإعراضه وغفلته هذه هي المصيبة العظمى فالله يقول عز وجل : وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِمَّنْ دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ[7] فليس في الوجود من هو أحسن قولا من هؤلاء ، وعلى رأسهم الرسل الكرام والأنبياء ، عليهم الصلاة والسلام ، ثم يليهم أهل العلم.
فكلما كثر العلم ، وكملت التقوى والخوف من الله عز وجل ، والإخلاص له سبحانه صار النفع أكثر ، وصار التبليغ عن الله وعن رسوله أكمل. وكلما ضعفت التقوى ، أو قل العلم ، أو قل الخوف من الله ، أو بُلي العبد بمشاغل الدنيا والشهوات العاجلة - قل هذا العلم وقل هذا الخير. يقول سبحانه : قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي[8] بين سبحانه أن مهمة النبي الدعوة إلى الله على بصيرة ، وأمره أن يبلغ الناس ذلك ، قُلْ أي : قل يا أيها الرسول للناس هَذِهِ سَبِيلِي أي هذه التي أنا عليها ، هذه الشريعة وهذه الطريقة التي أنا عليها من القول والعمل هي سبيلي ، وهي منهجي وطريقي إلى الله.
فوجب على أهل العلم أن يسيروا على الطريق الذي سلكه المصطفى عليه الصلاة والسلام ، وهو الدعوة إلى الله على بصيرة. فذلك سبيله وسبيل أتباعه أيضا. فلا يكون العبد من أتباعه على الحقيقة وعلى الكمال إلا إذا سلك ذلك المسلك ، فمن دعا إلى الله على بصيرة ، وتبرأ من الشرك ، واستقام على الحق ، فهو من أتباعه عليه الصلاة والسلام ، ولهذا قال بعدها : وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ[9] فالداعي إلى الله الصادق في الدعوة هو المتبع للرسول على بصيرة ، وعلى علم - وليس بالكذب والقول على الله بغير علم تعالى الله عما لا يليق به - مع وصفه سبحانه بصفات الكمال ، وتنزيهه عن مشابهة خلقه ، وتوحيده والإخلاص له ، والبراءة من الشرك وأهله.
والداعي إلى الله يجب أن يوحد الله ، ويستقيم على شريعته ، مع تنزيه الله عن مشابهة المخلوقين ، ووصفه سبحانه بما وصف به نفسه ، وبما وصفه به رسوله صلى الله عليه وسلم ، وتنزيهه عن صفات النقص والعجز ، وإثبات أسمائه الحسنى ، وصفاته العلى الكاملة له جل وعلا التي جاء بها كتابه العظيم ، أو جاءت بها سنة رسوله الأمين صلى الله عليه وسلم إثباتا يليق بجلاله وعظمته ، بلا تمثيل ، وتنزيها له سبحانه بلا تعطيل.
فيثبت العبد صفات الله وأسماءه إثباتا كاملا ، ليس فيه تمثيل ، ولا تشبيه ، وينزه الله تعالى عن مشابهة المخلوقين في جميع صفاته ، تنزيها بريئا من التعطيل.
فهو يسمي الله بأسمائه الحسنى ، ويصف الله بصفاته العليا الواردة في الكتاب العظيم ، والسنة الصحيحة ، من غير تحريف ولا تعطيل ، ولا تكييف ولا تمثيل ، ولا زيادة ولا نقصان ، فهو متبع لا مبتدع ، سائر على النهج القويم ، الذي سلكه الرسل ، وسلكه أتباعهم بإحسان ، وعلى رأسهم نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، وصحابته رضي الله عنهم من بعده ، ثم أتباعهم بإحسان ، وعلى رأسهم الأئمة المشهورون بعد الصحابة : كالإمام مالك بن أنس ، والإمام محمد بن إدريس الشافعي ، والإمام أبي حنيفة النعمان بن ثابت ، والإمام أحمد بن محمد بن حنبل ، والإمام الأوزاعي ، والإمام سفيان الثوري ، والإمام إسحاق بن راهويه ، وغيرهم من أئمة العلم والهدى ، الذين ساروا على النهج القويم ، في إثبات أسماء الله وصفاته ، وتنزيه الله عن مشابهة خلقه.
ثم طالب العلم بعد ذلك حريص جدا أن لا يكتم شيئا مما علم ، حريص على بيان الحق والرد على الخصوم لدين الإسلام ، لا يتساهل ولا ينزوي ، فهو بارز في الميدان دائما حسب طاقته ، فإن ظهر خصوم للإسلام يشبهون ويطعنون - برز للرد عليهم كتابة ومشافهة وغير ذلك لا يتساهل ولا يقول هذه لها غيري ، بل يقول : أنا لها.. أنا لها.. ولو كان هناك أئمة آخرون يخشى أن تفوت المسألة ، فهو بارز دائما لا ينزوي ، بل يبرز في الوقت المناسب لنصر الحق ، والرد على خصوم الإسلام بالكتابة وغيرها.. من طريق الإذاعة ، أو من طريق الصحافة ، أو من طريق التلفاز ، أو من أي طريق يمكنه ، وهو أيضا لا يكتم ما عنده من العلم ، بل يكتب ويخطب ، ويتكلم ويرد على أهل البدع ، وعلى غيرهم من خصوم الإسلام بما أعطاه الله من قوة ، حسب علمه وما يسَّر الله له من أنواع الاستطاعة.. قال تعالى : إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنْزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى مِنْ بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُولَئِكَ يَلْعَنُهُمُ اللَّهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللاعِنُونَ إِلا الَّذِينَ تَابُوا وَأَصْلَحُوا وَبَيَّنُوا فَأُولَئِكَ أَتُوبُ عَلَيْهِمْ وَأَنَا التَّوَّابُ الرَّحِيمُ[10] فينبغي أن نقف عند هاتين الآيتين وقفة عظيمة : فربنا حذّر من كتمان العلم وتوعد على ذلك ، ولعن من فعل ذلك ، ثم بين الله أن لا سلامة من هذا الوعيد ، وهذا اللعن إلا بالتوبة والإصلاح والبيان. التوبة مما مضى من التقصير والذنوب. وإصلاح للأوضاع التي يستطيع إصلاحها من نفسه وبنفسه ، وبيان لما لديه من العلم الذي قد يقال إنه كتمه ، أو فعلا قد كتمه لحظ عاجل ، أو تأويل باطل ، ثم من الله عليه بالهدى فلا توبة إلا بهذا البيان ، ولا نجاة إلا بهذه التوبة وهي تشتمل : على الندم على ما مضى من التقصير واقتراف الذنب وإقلاع وترك لهذا الذنب خائفا من ربه عز وجل ، حذرا من عقابه.
وشرط ثالث وهو العزم الصادق بأن لا يعود فيه ثانية ، ثم بيان مع ذلك وإصلاح ، لأنه قد يتوب ولا يعلم الناس توبته ، فإذا أظهر ذلك وبينه للناس برئت ذمته وصحت توبته ، وهنا أمر آخر يتعلق بطالب العلم أمام الله سبحانه أولا ، ثم بعد هذا أمام إخوانه وزملائه ومجتمعه ، وهو أن يتقي الله في نفسه.. فكلما علم شيئا بادر بالعمل لا يتساهل : يعلم ويعمل. لا بد من العلم ، ولا بد من العمل ، فهو يحاسب نفسه أبدا ، ويجتهد في تطبيق أحكام الله على نفسه ، الواجب واجب ، والمستحب مستحب ، حتى يمثل العلم في أخلاقه وأعماله وسيرته ، وحلقات علمه وخطبة وأسفاره وإقامته في البر والبحر والجو ، بل في كل مكان؛ لأن هذا الأمر يهمه ويحرص على أن يأخذ عنه إخوانه وزملاؤه وطلبته ، ليعطيهم مما لديه من العلم : من قول وعمل.. وهكذا كان نبينا المصطفى عليه الصلاة والسلام ، كانت دعوته كاملة في القول والعمل ، فسيرته أحسن السير ، وكلامه أطيب الكلام بعد كلام الله عز وجل ، وأخلاقه أحسن الأخلاق ، كما قال تعال : وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ[11] وكان خلقه القرآن كما قالت عائشة رضي الله عنها.. يأتمر بأوامره ، وينتهي عن نواهيه ، ويتأدب بآدابه ، ويعتبر بما فيه من الأمثال والقصص العظيمة ، ويدعو الناس إلى ذلك.
وأهل العلم عليهم أن يتأسوا به عليه الصلاة والسلام في هذا الخلق العظيم ، وأن يصدقوا الله في أقوالهم وأعمالهم ، وأن يبلغوا عن الله أمره ونهيه ، وأن يأمروا بالمعروف وينهوا عن المنكر ، حسب الطاقة وأن يبذلوا المستطاع والنصائح لولاة الأمور بالتوجيه والإرشاد والتنبيه.. ولأهليهم ولجيرانهم ولسائر مجتمعهم ، وللناس جميعا بكل وسيلة حسب الطاقة. لا يجوز التساهل في هذه الأمور ولا سيما في عصرنا هذا لقلة العلماء وانتشار الشرور وكثرة الرذائل والمنكرات في أرجاء الدنيا في الدول الإسلامية وغيرها.
وكل ذي بصيرة يعلم ما ينشر في هذا العصر من الشرور العظيمة ، في الإذاعات والصحافة ، والتلفاز وفي النشرات الأخرى. وفي المؤلفات الداعية إلى النار.
وهذا الجيش المتنوع الذي يدعو إلى طرق النار ، يحتاج إلى جيش مثله ، وقوة مثله. بل وأكثر منه. هذه الجيوش التي يسوقها أعداء الإسلام إلى المسلمين ، وهذه الوسائل الخطيرة المتنوعة الكثيرة ، كلها يسوقها وينشرها أعداء الإسلام إلى المسلمين ، وإلى غير المسلمين ، لإهلاكهم وقيادتهم إلى النار. وأن يكونوا معهم في أخلاقهم الخبيثة ، وسيرتهم الذميمة ، وأن يكونوا معهم في النار ، لأن قائدهم يريد هذا كما قال الله سبحانه : إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ[12] فلا يليق بطالب العلم أن ينزوي ويقول : حسبي نفسي ، لا ، فإن عليه واجبات.. حسبه نفسه من جهة عمله أن يعمل.. وعليه واجبات من جهة البلاغ والبيان والدعوة فربنا يقول سبحانه : ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ[13] ويقول سبحانه : وَادْعُ إِلَى رَبِّكَ[14] فالله سبحانه يأمر الرسول صلى الله عليه وسلم بالدعوة ، وأمره له أمر لنا جميعا ، ليس المقصود له وحده عليه الصلاة والسلام.. فإذا وجه له الأمر فليس له وحده بل هو ولنا ولأهل العلم جميعا إلا ما خصه الدليل به.
فعليك يا عبد الله أن تبتعد عن الخمول والانزواء وأن تبلغ أمر الله إلى عباد الله ، وعليك أيضا أن تنصح من استطعت نصيحته في كل مكان : أمير القرية ، وعالم القرية ، وقاضي القرية ، وعريف القرية ، ومن له شأن في القرية ، وفي المدينة وفي القبيلة وفي كل مكان تتصل به اتصالا حسنا ، وتناصحه وتوجهه إلى الخير ، وتتعاون معه على البر والتقوى بالأساليب الحسنة ، بالعظة والتذكير بالكلام الطيب ، بالرفق لا بالعنف.
وهكذا مع الإمام الأعظم في الدولة ، ومع الوزراء في مسئولياتهم ، ومع القضاة ومع الدعاة ومع إخوانك في الله جميعا تتعاون معهم.
هكذا يكون طالب العلم كما قال النبي صلى الله عليه وسلم : ((الدين النصيحة)) قيل لمن يا رسول الله؟ قال ((لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم)) أخرجه مسلم في صحيحه. وفي الصحيحين عن جرير بن عبد الله البجلي رضي الله عنه قال : بايعت رسول الله صلى الله عليه وسلم على إقام الصلاة وإيتاء الزكاة والنصح لكل مسلم وقال عليه الصلاة والسلام : ((نضَّر الله امرءا سمع مقالتي فوعاها ثم أدَّاها كما سمعها فرب مبلَّغ أوعى من سامع)) وفي لفظ : ((رب حامل فقه ليس بفقيه)) وفي لفظ : ((ورب حامل فقه إلى من هو أفقه منه)) وقال في إحدى خطبه عليه الصلاة والسلام : ((فليبلّغ الشاهد الغائب فرب مبلَّغ أوعى من سامع)) والناس بخير ما تعاونوا على البر والتقوى ، مع ملوكهم وأمرائهم ، ومع قضاتهم ومع الدعاة إلى الله ، وجميع المسلمين ، لكن مع مراعاة الأساليب الحسنة ، والرفق والحكمة ، وقد جاء في الصحيح أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ((من يحرم الرفق يحرم الخير كله)) رواه مسلم في الصحيح عن جرير بن عبد الله ، وعن عائشة رضي الله عنهما.
وفي رواية له عن عائشة رضي الله عنها مرفوعا : ((إن الله رفيق يحب الرفق ويعطي على الرفق ما لا يعطي على العنف وما لا يعطي على ما سواه)) ويقول الرسول صلى الله عليه وسلم في الصحيح : ((إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه ولا ينزع من شيء إلا شانه)) ويكفي في هذا قول الله سبحانه : ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ[15] وقول الله تبارك وتعالى : فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ[16] وفي قصة موسى وهارون عندما بعثهما الله إلى فرعون يقول الله سبحانه لهما : فَقُولا لَهُ قَوْلًا لَيِّنًا لَعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى[17] وأسأل الله بأسمائه الحسنى ، وصفاته العلى ، أن يوفقنا وإياكم وجميع المسلمين إلى ما يرضيه ، وأن يسلك بنا جميعا صراطه المستقيم ، وأن يرزقنا جميعا العلم النافع ، والعمل به ، والتأدب بالآداب الشرعية ، والخلق العظيم ، الذي أثنى الله به على نبيه عليه الصلاة والسلام ، ولنذكر قوله عليه الصلاة والسلام : ((من سلك طريقا يلتمس فيه علما سهل الله له به طريقا إلى الجنة)) فالأمر في طلب العلم عظيم ، والخطب في التفقه في الدين كبير.. ولنذكر أيضا قول الرسول صلى الله عليه وسلم : ((من يرد الله به خيرا يفقهه في الدين)) رواه الشيخان من حديث معاوية رضي الله عنه ، وهذا الحديث العظيم يدلنا على أن التفقه في الدين من الدلائل على أن الله أراد بالعبد خيرا ، ومفهومه أن من لم يتفقه في الدين فذلك مخذول لم يرد الله به خيرا. ولا حول ولا قوة إلا بالله ، ونسأله سبحانه أن يوفق الجميع لما يرضيه ، وأن يتوفانا مسلمين ، وأن يصلح أحوال المسلمين في كل مكان ، وأن يول عليهم خيارهم ، ويصلح قادتهم ، وأن يكثر بينهم دعاة الهدى ، وأن يرزقهم جميعا وفي كل مكان الفقه في دينه ، والعمل بسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم .. والله أعلم وصلى الله وسلم على محمد.

----------------------------------------------
[1] - سورة آل عمران الآية 102.
[2] - سورة النساء الآية 1.
[3] - سورة الأحزاب الآيتان 70 – 71.
[4] - سورة النحل الآية 53.
[5] - سورة النحل الآية 18.
[6] - سورة يوسف الآية 108.
[7] - سورة فصلت الآية 33.
[8] - سورة يوسف الآية 108.
[9] - سورة يوسف الآية 108.
[10] - سورة البقرة الآيتان 159 – 160.
[11] - سورة القلم الآية 4.
[12] - سورة فاطر الآية 6.
[13] - سورة النحل الآية 125.
[14] - سورة القصص الآية 87.
[15] - سورة النحل الآية 125.
[16] - سورة آل عمران الآية 159.
[17] - سورة طه الآية 44.

http://www.binbaz.org.sa/mat/8361

مفور الهامور
15-02-2014, 09:53 AM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى


حكم الاستماع إلى الموسيقى

ما حكم الاستماع إلى الموسيقى؟

الموسيقى وغيرها من آلات اللهو كلها شر وبلاء، ولكنها مما يزين الشيطان التلذذ به، والدعوة إليه، حتى يشغل النفوس عن الحق بالباطل، وحتى يلهيها عما أحب الله، إلى ما كره الله وحرم، فالموسيقى والعود وسائر أنواع الملاهي كلها منكر، ولا يجوز الاستماع إليها، وقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحِر والحرير والخمر والمعازف))[1] والحِر: هو الفرج الحرام، يعني الزنا، والمعازف: هي الأغاني وآلات الطرب.
وأوصيك وغيرك من النساء والرجال بالإكثار من قراءة القرآن الكريم، وبرنامج (نور على الدرب)، ففيهما فوائد عظيمة، وشغل شاغل عن سماع الأغاني وآلات الطرب، وفق الله الجميع لكل ما يجب ويرضى إنه سميع مجيب.

----------------------------------------------
[1] رواه البخاري معلقا في (كتاب الأشربة) باب ما جاء فيمن يستحل الخمر ويسميه بغير اسمه.
نشر في (المجلة العربية) - مجموع فتاوى ومقالات متنوعة الجزء الحادي العشرون

http://www.binbaz.org.sa/mat/1609

مفور الهامور
15-02-2014, 10:12 AM
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : ( مذهب الأئمة الأربعة أن آلات اللهو كلها حرام ، ثبت في صحيح البخاري وغيره أن النبي صلى الله عليه وسلم أخبر أنه سيكون من أمته من يستحل الحر والحرير والخمر والمعازف ، وذكر أنهم يمسخون قردة وخنازير ، .. ولم يذكر أحد من أتباع الأئمة في آلات اللهو نزاعا ) المجموع 11/576 ، قال الألباني رحمه الله : اتفقت المذاهب الأربعة على تحريم آلات الطرب كلها . الصحيحة 1/145 .

http://islamqa.info/ar/5000

مديرة مختبر
15-02-2014, 11:49 AM
جزاكم الله خيرا معلومات قيمه

مفور الهامور
15-02-2014, 11:52 AM
بيان من اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء


بشأن تحريم الغناء والموسيقى


الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه ، وبعد: فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على مقال نشر في الملحق لجريدة المدينة الصادر يوم الأربعاء الموافق 30 \ 9 \ 1420 هـ بعنوان: (ونحن نرد على جرمان) بقلم: أحمد المهندس رئيس تحرير العقارية ، يتضمن إباحة الغناء والموسيقى والرد على من يرى تحريم ذلك ، ويحث على إعادة بث أصوات المغنين والمطربين الميتين ، تخليدا لذكراهم وإبقاء للفن الذي قاموا بعمله في حياتهم ، ولئلا يحرم الأحياء من الاستمتاع بسماع ذلك الفن ورؤيته .
وقال: ليس في القرآن الكريم نص على تحريم الغناء والموسيقى .
ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم أسوة حسنة ، فقد كان يستمع إلى الغناء والموسيقى ويأمر بهما في الأعياد والمناسبات ، كالزواج والأفراح .
ثم قال: وهناك أحاديث ضعيفة يستند إليها البعض في منع الغناء والموسيقى لا يصح أن تنسب للصادق الأمين لتغليب رأي أو منع أمر لا يوافق عليه البعض .
ثم ذكر آراء لبعض العلماء كابن حزم في إباحة الغناء .
وللرد على هذه الشبهات تقرر اللجنة ما يلي:
أولا: الأمور الشرعية لا يجوز الخوض فيها إلا من علماء الشريعة المختصين المؤهلين علميا للبحث والتحقيق ، والكاتب المدعو أحمد المهندس ليس من طلاب العلم الشرعي ، فلا يجوز له الخوض فيما ليس من اختصاصه ، ولهذا وقع في كثير من الجهالات ، والقول على الله سبحانه وعلى رسوله صلى الله عليه وسلم بغير علم ، وهذا كسب للإثم ، وتضليل للقراء ، كما لا يجوز لوسائل الإعلام من الصحف والمجلات وغيرها أن تفسح المجال لمن ليس من أهل العلم الشرعي أن يخوض في الأحكام الشرعية ويكتب في غير اختصاصه؛ حماية للمسلمين في عقائدهم وأخلاقهم .
ثانيا: الميت لا ينفعه بعد موته إلا ما دل عليه دليل شرعي ، ومن ذلك ما نص عليه الرسول صلى الله عليه وسلم بقوله: إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية ، أو علم ينتفع به ، أو ولد صالح يدعو له .
وأما المعاصي التي عملها في حياته ومات وهو غير تائب منها -ومنها الأغاني- فإنه يعذب بها إلا أن يعفو الله عنه بمنه وكرمه .
فلا يجوز بعثها وإحياؤها بعد موته ، لئلا يلحقه إثمها زيادة على إثم فعلها في حياته ، لأن ضررها يتعدى إلى غيره ، كما قال عليه الصلاة والسلام: ومن سن في الإسلام سنة سيئة فعليه إثمها وإثم من عمل بها إلى يوم القيامة وقد أحسن أقاربه في منع إحياء هذه الشرور بعد موت قرييهم .
ثالثا: وأما قوله: ( ليس في القرآن الكريم نص على تحريم الغناء والموسيقى) فهذا من جهله بالقرآن؛ فإن الله تعالى قال: وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُهِينٌ .
قال أكثر المفسرين: معنى (لهو الحديث) في الآية الغناء .
وقال جماعة آخرون: كل صوت من أصوات الملاهي فهو داخل في ذلك ، كالمزمار والربابة والعود والكمان وما أشبه ذلك ، وهذا كله يصد عن سبيل الله ويسبب الضلال والإضلال .
وثبت عن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه الصحابي الجليل أحد علماء الصحابة رضي الله عنهم أنه قال في تفسير الآية: إنه والله والغناء ، وقال: إنه ينبت النفاق قي القلب كما ينبت الماء البقل .
وجاء في المعنى أحاديث كثيرة كلها تدل على تحريم الغناء وآلات اللهو والطرب ، وأنها وسيلة إلى شرور كثيرة وعواقب وخيمة .
وقد بسط العلامة ابن القيم رحمه الله في كتابه (إغاثة اللهفان) الكلام في حكم الأغاني وآلات اللهو .
رابعا: قد كذب الكاتب على النبي صلى الله عليه وسلم حيت نسب إليه أنه كان يستمع إلى الغناء والموسيقى ويأمر بهما في الأعياد والمناسبات كالزواج والأفراح .
فإن الثابت عنه صلى الله عليه وسلم أنه رخص للنساء خاصة فيما بينهن بضرب الدف والإنشاد المجرد من التطريب وذكر العشق والغرام والموسيقى وآلات اللهو مما تشتمل عليه الأغاني الماجنة المعروفة الآن ، وإنما رخص بالإنشاد المجرد عن هذه الأوصاف القبيحة مع ضرب الدف خاصة دون الطبول وآلات المعازف لإعلان النكاح ، بل صح في الحديث عنه صلى الله عليه وسلم كما في صحيح البخاري أنه حرم المعازف بجميع أنواعها وتوعد عليها بأشد الوعيد ، كما في صحيح البخاري وغيره من كتب الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف ، ولينزلن أقوام إلى جنب علم يروح عليهم بسارحة لهم ، يأتيهم -يعني الفقير- لحاجة فيقولون: ارجع إلينا غدا ، فيبيتهم الله ويضع العلم ويمسخ آخرين قردة وخنازير إلى يوم القيامة والمعازف الغناء وجميع آلاته .
فذم رسول الله صلى الله عليه وسلم من يستحلون الحر وهو الزنا ويستحلون لبس الحرير للرجال وشرب الخمور ويستحلون الغناء وآلات اللهو ، وقرن ذلك مع الزنا والخمر ولبس الرجال للحرير مما يدل على شدة تحريم الغناء وتحريم آلات اللهو .
خامسا: وأما قوله: وهناك أحاديث ضعيفة يستند إليها من منع الغناء والموسيقى ولا يصح أن تنسب للصادق الأمين لتغليب رأي أو منع أمر لا يوافق عليه البعض - فهذا من جهله بالسنة ، فالأدلة التي تحرم الغناء بعضها في القرآن وبعضها في صحيح البخاري كما سبق ذكره وبعضها في غيره من كتب السنة ، وقد اعتمدها العلماء السابقون ، واستدلوا بها على تحريم الغناء والموسيقى .
سادسا: ما ذكره عن بعض العلماء من رأي في إباحة الغناء فإنه رأي مردود بالأدلة التي تحرم ذلك ، والعبرة بما قام عليه الدليل لا بما خالفه ، فكل يؤخذ من قوله ويترك إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم .
فالواجب على هذا الكاتب أحمد المهندس أن يتوب إلى الله تعالى مما كتب ، ولا يقول على الله وعلى رسوله بغير علم ، فإن القول على الله بغير علم قرين الشرك في كتاب الله .
وفق الله الجميع لمعرفة الحق والعمل به ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه .
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
الرئيس
عبد العزيز بن عبد الله بن محمد آل الشيخ
عضو
صالح بن فوزان الفوزان
عضو
بكر بن عبد الله أبو زيد
عضو
عبد الله بن عبد الرحمن الغديان

http://www.alifta.net/BayanNew.aspx?NewsID=87&Lang=ar

مفور الهامور
17-02-2014, 07:49 PM
جزاكم الله خيرا معلومات قيمه
http://l.yimg.com/lo/api/res/1.2/RDmEVbqR15UUaoRBuR7dYQ--/YXBwaWQ9bWtihttp://img74.imageshack.us/img74/3114/sdsdsd0yu.gif

سحس
17-02-2014, 10:03 PM
اثابكم الله اخي مفور الهامور وجعل ما دونتموه شاهدآ لكم يوم العرض على الباري تبارك
تقبل مروري عزيزي .

مفور الهامور
18-02-2014, 08:18 AM
جزاك الله خيرا

ودي
http://l.yimg.com/lo/api/res/1.2/RDmEVbqR15UUaoRBuR7dYQ--/YXBwaWQ9bWtihttp://img74.imageshack.us/img74/3114/sdsdsd0yu.gif

مفور الهامور
18-02-2014, 08:20 AM
اثابكم الله اخي مفور الهامور وجعل ما دونتموه شاهدآ لكم يوم العرض على الباري تبارك
تقبل مروري عزيزي .
http://l.yimg.com/lo/api/res/1.2/RDmEVbqR15UUaoRBuR7dYQ--/YXBwaWQ9bWtihttp://img74.imageshack.us/img74/3114/sdsdsd0yu.gif

مفور الهامور
18-02-2014, 02:05 PM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى


معنى حديث (من لم يهتم بأمور المسلمين فليس منهم)


سمعت معنى حديث عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: (من لم يهتم بأمور المسلمين فليس منهم). هل هذا حديث صحيح؟ واشرحوا لنا معناه، جزاكم الله خيراً؟

الحديث مروي عن النبي - صلى الله عليه وسلم - ، وهو حديث ضعيف ليس بصحيح ، ومعناه أن الذي لا يهتم بأمور المسلمين بالنظر إلى مصلحتهم ، والدفاع عنهم إذا حصل عليهم خطر ، ونصر المظلوم ، وردع الظالم ، ومساعدتهم على عدوهم، ومواساة فقيرهم، إلى غير هذا من شئونهم ، معناه أنه ليس منهم ، وهذا لو صح من باب الوعيد ، وليس معناه أنه يكون كافر ، لكنه من باب الوعيد والتحذير، والحث على التراحم بين المسلمين ، والتعاون فيما بينهم ، ويغني عن هذا الحديث قوله - صلى الله عليه وسلم -: (المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاً وشبك بين أصابعه) . وقوله - صلى الله عليه وسلم -: (لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه). وهو معناه أنه لا يتم إيمانه ولا يكمل إيمانه الواجب إلا بهذا ، وهكذا قوله - صلى الله عليه وسلم -: (مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى). فجعل المسلمين شيئاً واحداً ، وجسداً واحداً ، وبناءً واحداً ، فوجب عليهم أن يتراحموا، وأن يتعاطفوا ، وأن يتناصحوا ، وأن يتواصوا بالحق ، وأن يعطف بعضهم على بعض ، وهذه كلها تكفي عن الحديث الضعيف الذي ذكره السائل ، وهو حديث : (من لم يهتم بأمور المسلمين فليس منهم). وتمامه : (ومن لم يمس ويصبح ناصحاً لله ولرسوله ولكتابه ولإمامه ولعامة المسلمين فليس منا). لكن هذا الأخير ثابت بمعنىً آخر ، وهو قوله - صلى الله عليه وسلم -: (الدين النصيحة ، قيل: لمن يا رسول الله؟ قال: لله ، ولكتابه ، ولرسوله ، ولأئمة المسلمين وعامتهم). هذا ثابت رواه مسلم في الصحيح بهذا اللفظ . (الدين النصيحة ، قيل: لمن يا رسول الله؟ قال: لله ، ولكتابه ، ولرسوله، ولأئمة المسلمين وعامتهم). أما لفظ: (من لم يهتم بأمر المسلمين فليس منهم) . فهو ضعيف عند أهل العلم ، وفي هذا معنى رواه البخاري ومسلم في الصحيحين عن جرير بن عبد الله البجلي - رضي الله عنه - قال: بايعت النبي - صلى الله عليه وسلم - على إقام الصلاة ، وإيتاء الزكاة ، والنصح لكل مسلم). فالنصيحة للمسلمين من أهم الفرائض ، ومن أهم الواجبات، ومن أهم الخصال الحميدة فيما بينهم ، وهذا داخل في قوله تعالى: وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ [(2) سورة المائدة]. وداخل في قوله سبحانه: وَالْعَصْرِ * إِنَّ الْإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ * إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ. [سورة العصر]. فالتناصح والتواصي بالخير والتعاون على البر والتقوى كله داخل في التواصي بالحق - والله المستعان -.
http://www.binbaz.org.sa/mat/11554 (http://www.binbaz.org.sa/mat/11554)

مفور الهامور
18-02-2014, 02:25 PM
كتاب الله لــــــلأرواح روح
00000به تحيا النفوس وتستـريــح
وتمتلئ النفوس به طموحـاً
00000وللفردوس يحملها الطمـوح
يروح بها عن الدنيا بعيــداً
00 وما أسماه حين بها يــــــــروح
وإن يهمس بآي منه ثغــــري
0000أحس العطر من ثغري يفوح
به أسرار ما في الكون تبـــدو
000 وما كوضوحها أبداً وضـــوح
به كنا الأعز وكم أقيـمـــت
0000لأمتنـــا بمنـهـجــه صـــروح
هجرناه فأمسى العـــــز ذلاً
0000 وناح عليه منا من ينــــــوح
أعد ربي لقومي منه روحــاً
0000ففـي آيـاتــه للـــــروح روح
منقول

نجود البلوي
18-02-2014, 03:25 PM
جزاك الله كل خير على هالمواضيع الدينيه المفيده

مفور الهامور
18-02-2014, 04:03 PM
قصة وعبره ::.
كان هناك شيخ يعلم تلاميذه العقيدة ؛ يعلمهم : ( لا إله إلا الله ) يشرحها لهم „ يربيهم عَلَيْها أسوة بما كان يفعل رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما كان يعلم أصحابة العقيدة ويغرسها في نفوسهم „
وفي يوم جاء أحد تلامذة الشيخ ببغاء هدية له وكان الشيخ يحب تربية الطيور والقطط
ومع الأيام أحب الشيخ الببغاء وكان يأخذه معه في دروسه حتى تعلم الببغاء نطق كلمة لا إله إلا الله
فكان ينطقها ليل ونهار،
وفي مرة وجد التلامذة شيخهم يبكي بشدة وينتحب
وعندما سألوه قال لهم قتل قط عنده الببغاء
فقالوا له لهذا تبكي !! إن شئت أحضرنا لك غيره وأفضل منه
رد الشيخ وقال لا أبكي لهذا ولكن أبكاني أنه عندما هاجم القط الببغاء أخذ يصرخ ويصرخ إلي أن مات مع أنه كان يكثر من قول لا إله إلا الله
إلا أنه عندما هاجمه القط نسيها ولم يقم إلا بالصراخ، لأنه كان يقولها بلسانه فقط ولم يعلمها قلبه ولم يشعر بها
ثم قال الشيخ : أخاف أن نكون مثل هذا الببغاء نعيش حياتنا نردد لا إله إلا الله من السنتنا وعندما يحضرنا الموت ننساها ولا نتذكرها لأن قلوبنا لم تعرفها
فأخذ طلبة العلم يبكون خوفا من عدم الصدق في لا إله إلا آللـّه
ونحن هل تعلمنا لا إله إلا آللـّه ؟؟
وعلمنا حقوقها وواجباتها ؟ وعملنا بها؟
أسأل الله أن نحيا عَلَيْها ونموت عليها ونحشر مع كل من يقول لا إله إلا الله




منقول

نجود البلوي
18-02-2014, 09:55 PM
أسأل الله أن نحيا عَلَيْها ونموت عليها ونحشر مع كل من يقول لا إله إلا الله


اللهم آمييين

قصه رائعه وعبرتها أرووع ,,, يعطيك العافيه

مفور الهامور
19-02-2014, 08:35 AM
جزاك الله كل خير على هالمواضيع الدينيه المفيده

http://l.yimg.com/lo/api/res/1.2/RDmEVbqR15UUaoRBuR7dYQ--/YXBwaWQ9bWtihttp://img74.imageshack.us/img74/3114/sdsdsd0yu.gif

مفور الهامور
19-02-2014, 08:37 AM
اللهم آمييين

قصه رائعه وعبرتها أرووع ,,, يعطيك العافيه
http://l.yimg.com/lo/api/res/1.2/RDmEVbqR15UUaoRBuR7dYQ--/YXBwaWQ9bWtihttp://img74.imageshack.us/img74/3114/sdsdsd0yu.gif

مفور الهامور
19-02-2014, 02:32 PM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى



ما صحة حديث: ((التمس لأخيك سبعين عذراً))؟

سائل يقول: ما صحة هذا الحديث: ((التمس لأخيك سبعين عذراً))؟


لا أعلم له أصلاً، والمشروع للمؤمن أن يحترم أخاه إذا اعتذر إليه ويقبل عذره إذا أمكن ذلك ويحسن به الظن حيث أمكن ذلك حرصاً على سلامة القلوب من البغضاء، ورغبة في جمع الكلمة والتعاون على الخير، وقد روي عن عمر رضي الله عنه أنه قال: (لا تظن بكلمة صدرت من أخيك شراً وأنت تجد لها في الخير محملاً).
نشر في جريدة المسلمون العدد 530 في تاريخ 30/1/1415هـ - مجموع فتاوى ومقالات متنوعة المجلد السادس والعشرون.

http://www.binbaz.org.sa/mat/3498

مفور الهامور
19-02-2014, 03:14 PM
تمر أقاربي من حول قبري = كأن اقاربي لا يعرفوني






ألا يا نفس ويحك خبريني
0000000حديثا صادقا لاتكذبيني
فإن الموت محتوم عليك
00000ولو عمرت ألفا من سنيني
ولو عمرت ويحك عمر نوح
00000لكان الموت قطعا زائريني
وأين الأولون فلا نراهم
00000وأين الآخرون من القرون
ملوك كانت الدنيا لديهم
00000بألآف المدائن والحصون
فكم منهم عزيز قد تسلى
000عن الدنيا سقي كأس المنون
فوا أسفي ويا حزني إذا ما
0000بكى اهلي علي وغمضوني
وسجوني على نعش المنايا
000وسار الناس حولي يتبعوني
توالا سيرهم وله ضجيج
0000وهم في سيرهم يتبادلوني
فحط رحالهم أرض المصلى
00وقد صفوا الصفوف وقدموني
وقاموا بالصلاة علي جمعا
00وتحت الأرض جمعا افردوني
فلا عين تساعدني بدمعن
0000فحق لمقلتي تبكي شجوني
فيا أهلي قطعتم حبل عهدي
000000فإني لا أراكم تذكروني
ذوي الميراث يقتسمون مالي
0000فما بالي وقد جحدوا ديوني
تمر أقاربي من حول قبري
000000كأن اقاربي لا يعرفوني
سلام الله أحبابي عليـكــــــم
000وأن طال الزمان ستلحقوني
منقول

نجود البلوي
19-02-2014, 03:37 PM
اللهم أحسن خاتمتنا وإجعل آخر عهدنا بالدنيا أشهد ان لاإله إلاالله وأن محمد رسول الله

قصيده رائعه سلمت الأيادي

مفور الهامور
19-02-2014, 07:52 PM
اللهم أحسن خاتمتنا وإجعل آخر عهدنا بالدنيا أشهد ان لاإله إلاالله وأن محمد رسول الله

قصيده رائعه سلمت الأيادي
http://l.yimg.com/lo/api/res/1.2/RDmEVbqR15UUaoRBuR7dYQ--/YXBwaWQ9bWtihttp://img74.imageshack.us/img74/3114/sdsdsd0yu.gif

مفور الهامور
23-02-2014, 07:45 AM
فتاوى اللجنة الدائمة

دخول الجنة بفضل الله وليس بالعمل


(الجزء رقم : 3، الصفحة رقم: 465)

دخول الجنة بفضل الله وليس بالعمل



السؤال الثاني من الفتوى رقم ( 1353 ):

س2: قد جاء في الحديث أن الإِنسان لن يدخل الجنة بفضل عمله، بل بفضل الله تعالى وأرجو أن تعرفوني بمزيد من الأقوال عن هذا الصدد؟

ج2 : ليس بمجرد العمل ينال الإِنسان السعادة، بل العمل سبب، يدل على ذلك قوله تعالى: ادْخُلُوا الْجَنَّةَ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ ، فهذه باء السبب، وأما ما نفاه النبي صلى الله عليه وسلم بقوله: لن يدخل أحد الجنة بعمله الحديث، فهي باء المقابلة كما يقال: اشتريت هذه بهذا، أي ليس العمل عوضًا وثمنًا كافيًا في دخول الجنة، بل لا بد مع ذلك من عفو الله وفضله ورحمته، فبعفوه يمحو السيئات، وبرحمته يأتي بالخيرات، وبفضله يضاعف الحسنات.
وبالله التوفيق. وصلى الله على نبينا محمد ، وآله وصحبه وسلم.

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإِفتاء
الرئيس
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
نائب رئيس اللجنة
عبد الرزاق عفيفي
عضو
عبد الله بن غديان
عضو
عبد الله بن منيع

http://www.alifta.net/fatawa/fatawaD...=1&PageID=1004 (http://www.alifta.net/fatawa/fatawaDetails.aspx?BookID=3&View=Page&PageNo=1&PageID=1004)

سحس
23-02-2014, 01:08 PM
رزقنا الله واياكم ووالدينا جميعآ دخولها ، وانعم علينا بالعفو والعافية والسلامة من النار
تحياتي أ. مفور .

مفور الهامور
24-02-2014, 08:54 AM
رزقنا الله واياكم ووالدينا جميعآ دخولها ، وانعم علينا بالعفو والعافية والسلامة من النار
تحياتي أ. مفور .
بارك الله فيك
وجزاك كل خير وسدد خطاك
ووفقك لكل مايحبه ويرضاه

مفور الهامور
24-02-2014, 12:57 PM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى



ما صحة الحديث الذي معناه (إذا طلبت المرأة الطلاق من زوجها) وما موقف الرجل من ذلك؟

ما صحة الحديث الذي معناه: إذا طلبت المرأة الطلاق من زوجها ولم يكن هناك ما يؤثر عليها في البيت فإن رائحة الجنة حرام عليها، ما موقف الرجل من تلك المرأة، وما هي نصيحتكم للنساء؟



الحديث يقول -صلى الله عليه وسلم-: (أيما امرأة سألت طلاق من غير ما بأس لم ترح رائحة الجنة)، والمعنى التحذير من طلب الطلاق من دون علة، أما إذا كان هناك علة؛ لكونه كثير المعاصي والشرور؛ لأنه سكير، لأنه يتهاون بالصلاة في الجماعة، أو لا يصلي، أو لأنه يظلمها ويؤذيها بالضرب بغير حق، أو ما أشبه ذلك فهي معذورة تطلب الطلاق، وليس لها البقاء مع من لا يصلي؛ لأن من ترك الصلاة كفر، فعليها أن تمتنع منه، وأن تطلب منه الطلاق، فإن أبى ترفع الأمر إلى المحكمة، وليس لها البقاء مع من لا يصلي، أما إذا كان، لا، يصلي ولكن عنده سوء خلق يظلمها، أو يؤذيها، أو يشرب الخمر، أو عنده شيء من المعاصي الأخرى الظاهرة فلها طلب الطلاق، ولها طلب الفسخ من معاشرته، هذا الرجل الفاسق الذي طلبها، وآذاها، أو تجاهر بالمعاصي التي حرمها الله عليها. جزاكم الله خيراً
http://www.binbaz.org.sa/mat/11739 (http://www.binbaz.org.sa/mat/11739)

مفور الهامور
25-02-2014, 09:09 AM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى


تحفة الأخيار ببيان جملة نافعة مما ورد في الكتاب والسنة من الأدعية والأذكار
مقدمة[1]:

http://www.binbaz.org.sa/mat/8720 (http://www.binbaz.org.sa/mat/8720)
وفي الصحيحين أيضاً عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((كلمتان خفيفتان على اللسان حبيبتان إلى الرحمن، ثقيلتان في الميزان، سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم))[36].
http://www.binbaz.org.sa/mat/8720 (http://www.binbaz.org.sa/mat/8720)

مفور الهامور
25-02-2014, 09:35 AM
صلى الله عليه وعلى آله وسلم







قال الإمام البوصيري يمدح الرسول صلى الله عليه وعلى آله وسلم تسليما كثيرا في :







القصيدة المحمّدية :







محمّد أشرف الأعراب والعجم ***** محد خير من يمشي على قدم






محمّد باسط المعروف جامعة ***** محمّد صاحب الإحسان والكرم






محمّد تـاج رسـل الله قـاطـبـة ***** محمّد صـادق الأقـوال والكـلــم






محمّد ثابت المـيثـاق حافظــه ***** محمّد طـيـب الأخــلاق والشـيـم






محمّد خبيَت بالـنور طــيـنـتـه ***** محمّد لـم يـزل نورا مـن القــدم






محمّد حاكم بالعـدل ذو شرف ***** محمّد معــدن الإنـعـام والحــكم






محمّد خير خلق الله من مضَر ***** محمّد خــيـر رســل الله كـلـهــم






محمّد ديــنه حــق الـنذيــر به ***** محمّد مـجمل حـقــا عـلى عـلـم






محمّد ذكـره روح لأنــفــسنــا ****** محمّد شــكره فرض على الأمم






محمّد زيـنة الدنـيا وبهـجـتهـا ****** محمّد كـاشـف الغـمات والظـلــم






محمّد سـيد طـابـت مـنـاقــبـه ***** محمّد صاغه الرحمن بالنــعـم






محمّد صفوة الباري وخيرتـه ***** محمّد طــــاهر سـاتــر التــهـــم






محمّد ضاحك للضيف مكرمة ***** محمّد جــــاره والله لــم يُـضـــم






محمّد طابت الدنيـا ببـعــثــتــه ***** محمّد جــاء بالآيــات والحـكــم






محمّد يوم بعث الناس شافعنا ***** محمّد نــوره الهــادي من الظلم






محمّد قــائــم لله ذو هــمــــــم ***** محمّد خـــاتم لـلـــرســل كـــلهـم

مفور الهامور
25-02-2014, 09:35 AM
اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد. اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد.

نجود البلوي
25-02-2014, 07:08 PM
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

جزاك الله خير

مهموم
25-02-2014, 11:13 PM
جزاك الله خيرا

مديرة مختبر
26-02-2014, 09:28 AM
أ/ مهموم /وكل مهموم ومهمومة /تفاءل بالخير تجده والحياه قصيرة لاتستحق الهم أنصحك أن تبدأ صفحة السعادة وتترك الهموم وراءك جميل أن تعيش مفعما بالأحاسيس ولكن الأجمل أن تكون أحاسيسنا جميلة تنعكس علينا بالايجابية الله يفرج همك وهم كل مهموم كل الناس لديهم مساحات يسكنها الهم ولكن أرض الله واسعة
حاولوا أن تنتصروا على همومكم بذكر الله والتخطيط للافضل باذنه تعالى

مفور الهامور
26-02-2014, 01:02 PM
فتاوى نور على الدرب

س: ما حكم من يصلي على أنفه ولم يمكن جبهته؟ هل تبطل الصلاة ؟

142- حكم صلاة من يسجد على أنفه ولا يمكن جبهته

س: ما حكم من يصلي على أنفه ولم يمكن جبهته؟ هل تبطل الصلاة ؟
ج: نعم، ما تصح الصلاة، لا يصح السجود إذا تعمد ذلك، يكون السجود باطلا، أما إن كان ناسيا يعيد السجدة، إن كان لا زال في السجدة، وإن كان قد قام وقرأ تبطل الركعة، ويأتي بركعة بدلا منها؛ لأن هذه الركعة بطلت ببطلان السجود، لا بد أن يسجد على الجبهة والأنف جميعا، أما إذا تنبه في الحال فإنه يعيد السجود في الحال قبل أن يقوم.
http://alifta.com/Fatawa/FatawaSubje...aa%d9%87%d8%9f (http://alifta.com/Fatawa/FatawaSubjects.aspx?languagename=ar&View=Page&HajjEntryID=0&HajjEntryName=&RamadanEntryID=0&RamadanEntryName=&NodeID=653&PageID=1663&SectionID=5&SubjectPageTitlesID=47871&MarkIndex=8&0#%d9%8a%d8%b5%d9%84%d9%8a%d8%b9%d9%84%d9%89%d8%a3 %d9%86%d9%81%d9%87%d9%88%d9%84%d9%85%d9%8a%d9%85%d 9%83%d9%86%d8%ac%d8%a8%d9%87%d8%aa%d9%87%d8%9f)

مفور الهامور
26-02-2014, 08:07 PM
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

جزاك الله خير
بارك الله فيك
وجزاك كل خير وسدد خطاك
ووفقك لكل مايحبه ويرضاه

مفور الهامور
26-02-2014, 08:08 PM
جزاك الله خيرا
بارك الله فيك
وجزاك كل خير وسدد خطاك
ووفقك لكل مايحبه ويرضاه

مفور الهامور
26-02-2014, 08:10 PM
أ/ مهموم /وكل مهموم ومهمومة /تفاءل بالخير تجده والحياه قصيرة لاتستحق الهم أنصحك أن تبدأ صفحة السعادة وتترك الهموم وراءك جميل أن تعيش مفعما بالأحاسيس ولكن الأجمل أن تكون أحاسيسنا جميلة تنعكس علينا بالايجابية الله يفرج همك وهم كل مهموم كل الناس لديهم مساحات يسكنها الهم ولكن أرض الله واسعة
حاولوا أن تنتصروا على همومكم بذكر الله والتخطيط للافضل باذنه تعالى
http://l.yimg.com/lo/api/res/1.2/RDmEVbqR15UUaoRBuR7dYQ--/YXBwaWQ9bWtihttp://img74.imageshack.us/img74/3114/sdsdsd0yu.gif

مديرة مختبر
27-02-2014, 12:16 AM
وبارك فيكم وفي الجميع

مفور الهامور
27-02-2014, 09:35 AM
فتاوى اللجنة الدائمة

السؤال الأول من الفتوى رقم ( 1733 )

س1: ما حكم الصلاة في النظارات الطبية؟

جـ1: يجوز للإنسان أن يصلي بالنظارات الطبية، إلا إذا كان استعمالها يمنع من تمكين المصلي جبهته أو أنفه من الأرض فلا يجوز.
(الجزء رقم : 6، الصفحة رقم: 176)
وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
الرئيس
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
نائب رئيس اللجنة
عبد الرزاق عفيفي
عضو
عبد الله بن غديان
عضو
عبد الله بن قعود
http://alifta.com/Fatawa/FatawaDetai...ndexAlpha.aspx (http://alifta.com/Fatawa/FatawaDetails.aspx?lang=ar&IndexItemID=601&SecItemHitID=653&ind=1&Type=Index&View=Page&PageID=1954&PageNo=1&BookID=3&Title=DisplayIndexAlpha.aspx)

سحس
27-02-2014, 11:45 AM
اثابكم الله على ما تضعونه في هذا المنتدى العامر بتواجدكم المنقطع النظير أ. مفور الهامور .

مفور الهامور
28-02-2014, 11:27 AM
السؤال الأول من الفتوى رقم ( 15420 )

س1 : ما حكم التسمية في موضع دورة مياه المسجد إذ بينه وبين دورة المياه ما يقرب من مترين . هل تجوز التسمية أم لا ؟

(الجزء رقم : 4، الصفحة رقم: 28)

ج 1 : يستحب لمن أراد دخول الخلاء ( دورة المياه ) أن يقدم رجله اليسرى ويقول : ( بسم الله ، اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث ) وإذا أراد أن يتوضأ في المكان المعد للوضوء فإنه يقول ( بسم الله ) قبل الوضوء ؟ لأن التسمية للوضوء واجبة ؟ لقوله صلى الله عليه وسلم لا وضوء لمن لم يذكر اسم الله عليه رواه جماعة من الصحابة عن النبي صلى الله عليه وسلم وإسناده عنهم حسن .
وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
الرئيس
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
نائب الرئيس
عبد الرزاق عفيفي
عضو
عبد الله بن غديان
عضو
عبد العزيز آل الشيخ
عضو
صالح الفوزان
عضو
بكر أبو زيد

المصدر : فتاوى اللجنة الدائمة

http://www.alifta.net/Fatawa/FatawaC...No=1&BookID=12 (http://www.alifta.net/Fatawa/FatawaChapters.aspx?languagename=ar&View=Page&PageID=254&PageNo=1&BookID=12)

مديرة مختبر
28-02-2014, 06:00 PM
جزاكم الله خيرا ونفع بمشاركتكم

مفور الهامور
01-03-2014, 01:59 PM
وبارك فيكم وفي الجميع
http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)

مفور الهامور
01-03-2014, 02:00 PM
اثابكم الله على ما تضعونه في هذا المنتدى العامر بتواجدكم المنقطع النظير أ. مفور الهامور .
http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)

مفور الهامور
01-03-2014, 02:02 PM
جزاكم الله خيرا ونفع بمشاركتكم
http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)

مفور الهامور
01-03-2014, 02:06 PM
http://www.albetaqa.com/waraqat/06rqa2eq/002/rqa2eq0195.jpg

مديرة مختبر
01-03-2014, 02:48 PM
اللهم اجعلنا ممن يشرب منه يارب العالمين
جزاكم الله خيرا

مفور الهامور
01-03-2014, 08:18 PM
اللهم اجعلنا ممن يشرب منه يارب العالمين
جزاكم الله خيرا
http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)

مفور الهامور
02-03-2014, 08:13 AM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى


حكم قيام الطلاب للمدرسين

من عبد العزيز بن عبد الله بن باز ، إلى حضرة الأخ المكرم / معالي وزير المعارف - وفقه الله - .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أما بعد [1] :
فقد بلغني : أن كثيراً من المدرسين يأمرون الطلبة بالقيام لهم إذا دخلوا عليهم الفصل ، ولاشك أن هذا مخالف للسنة الصحيحة ، فقد ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : ((من أحب أن يمثل له الرجال قياماً فليتبوأ مقعده من النار))[2] . أخرجه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي عن معاوية - رضي الله عنه – بإسناد صحيح .
وخرج الإمام أحمد والترمذي بإسناد صحيح عن أنس - رضي الله عنه – قال : ((لم يكن شخص أحب إليهم – يعني الصحابة - رضي الله عنهم – من رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وكانوا لا يقومون له إذا دخل عليهم ؛ لما يعلمون من كراهيته لذلك))[3].
فأرجو من معاليكم التعميم على المدارس ، بأن السنة عدم القيام للمدرسين إذا دخلوا على الطلبة في الفصول ؛ عملاً بهذين الحديثين الشريفين وما جاء في معناهما .
ولا يجوز للمدرس أن يأمرهم بالقيام ؛ لما في حديث معاوية من الوعيد في ذلك ، ويُكره الطلبة أن يقوموا ؛ عملاً بحديث أنس المذكور .
ولا يخفى أن الخير كله في اتباع سنة الرسول - صلى الله عليه وسلم - والتأسي به وأصحابه - رضى الله عنهم - .
جعلنا الله وإياكم من أتباعهم بإحسان ، ووفقنا جميعاً للفقه في دينه والثبات عليه .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .


----------------------------------------------
[1] نشر في مجلة البحوث الإسلامية ، العدد : 26 ، عام 1410هـ ، ص : 347 .
[2] أخرجه أحمد برقم : 16311 مسند الشاميين ، باب حديث معاوية بن أبي سفيان - رضي الله عنه ، وأبو داود برقم : 4552 كتاب الأدب ، باب في قيام الرجل للرجل والترمذي برقم 2679كتاب الأدب باب ماجاء في كراهية قيام الرجل للرجل .
[3] أخرجه أحمد برقم : 11895 باقي مسند المكثرين ، مسند أنس بن مالك - رضي الله عنه - ، والترمذي برقم : 2678 كتاب الأدب ، باب ما جاء في كراهية قيام الرجل
http://www.binbaz.org.sa/mat/8392

===============================================

23 - حكم قيام الطالبات للمدرسة

س: ما حكم قيام الطالبات للمدرسة احتراما لها؟ (1)
ج: إن قيام البنات للمدرسة والبنين للمدرس أمر لا ينبغي وأقل ما فيه الكراهة الشديدة ؛ لقول أنس رضي الله عنه « لم يكن أحد أحب إليهم (يعني الصحابة رضي الله عنهم ) من رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولم يكونوا يقومون له إذا دخل عليهم لما يعلمون من كراهيته لذلك » (2) وقول النبي صلى الله عليه وسلم : « من أحب أن يمثل له الرجال قياما فليتبوأ مقعده من النار » (3) .
وحكم النساء حكم الرجال في الأمر.
وفق الله الجميع لما يرضيه وجنبنا ومساخطه ومناهيه، ومنح الجميع العلم النافع والعمل به إنه جواد كريم.
__________
(1) نشر في كتاب فتاوى إسلامية من جمع محمد المسند ج4 ص 334 .
(2) سنن الترمذي الأدب (2754).
(3) سنن الترمذي الأدب (2755),سنن أبو داود الأدب (5229),مسند أحمد بن حنبل (4/100).
(24/54
http://madrasato-mohammed.com/fatawaa_lajna_wa_imameen_02/pg_002_1124.htm

مديرة مختبر
02-03-2014, 09:51 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الفتوى التي في مشاركتكم يحتاجها الناس كثيرا خاصة من هم في المجال التعليمي
لكن عندي اضافة وهي انه الطلاب عندما يقومون بين الحصة والاخرى يتجدد نشاطهم -يعتبر كتمرين فاصل - فيبدؤون الحصة التالية بفعالية أكثر وأتذكر في احدى المحاضرات في الجامعة أصابنا خمول مع طول المحاضرة فطلبت منا الأستاذة القيام لدقيقة ثم الجلوس من باب تجديد النشاط وفعلا استكملنا المحاضرة بنشاط أكثر وذهبت منا حالة الخمول ولله الحمد _ والأعمال بالنيات
وجزاكم الله خيرا

نجود البلوي
02-03-2014, 10:37 AM
قول النبي صلى الله عليه وسلم : « من أحب أن يمثل له الرجال قياما فليتبوأ مقعده من النار »

حديث اول مره أقرأه ,, وبالفعل يحتاجه الكثير في زمننا

أ\جزاك الله كل خير وجعل ماتقدمه في المنتدى الإسلامي بميزان حسناتك

مفور الهامور
02-03-2014, 08:14 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الفتوى التي في مشاركتكم يحتاجها الناس كثيرا خاصة من هم في المجال التعليمي
لكن عندي اضافة وهي انه الطلاب عندما يقومون بين الحصة والاخرى يتجدد نشاطهم -يعتبر كتمرين فاصل - فيبدؤون الحصة التالية بفعالية أكثر وأتذكر في احدى المحاضرات في الجامعة أصابنا خمول مع طول المحاضرة فطلبت منا الأستاذة القيام لدقيقة ثم الجلوس من باب تجديد النشاط وفعلا استكملنا المحاضرة بنشاط أكثر وذهبت منا حالة الخمول ولله الحمد _ والأعمال بالنيات
وجزاكم الله خيرا
http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)

مفور الهامور
02-03-2014, 08:15 PM
حديث اول مره أقرأه ,, وبالفعل يحتاجه الكثير في زمننا

أ\جزاك الله كل خير وجعل ماتقدمه في المنتدى الإسلامي بميزان حسناتك
http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)

مهموم
03-03-2014, 12:25 AM
جزاكـ الله خيرا

مفور الهامور
03-03-2014, 05:45 PM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى


حكم قول يا وجه الله

الأخت أ.إ. ب. من بيشة تقول في سؤالها: أسمع بعض الناس إذا سمع كلاماً مستغرباً أو رأى شيئاً غريباً قال: (يا وجه الله) فما حكم هذا القول؟ جزاكم الله خيرا.[1]


لا يجوز لأحد من المسلمين أن يدعو صفات الله، عند جميع أهل العلم، كأن يقول: يا وجه الله، أو يا علم الله، أو يا رحمة الله أو ما أشبه ذلك. وإنما الواجب أن يدعوه سبحانه بأسمائه الحسنى؛ لقول الله عز وجل: وَلِلّهِ الأَسْمَاء الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا[2] الآية، فيقول: يا الله يا رحمن يا رحيم. ونحو ذلك.
ويستحب التوسل بصفات الله فيقول: اللهم إني أسألك بأنك عظيم، أو بقدرتك العظيمة، أو بحلمك ونحو ذلك. والله ولي التوفيق.
---------------------------------------------
[1] من ضمن الأسئلة الموجهة لسماحته من المجلة العربية، وقد أجاب عنه سماحته بتاريخ 19/4/1419هـ.
[2] سورة الأعراف، الآية 180.
مجموع فتاوى ومقالات متنوعة المجلد الثامن والعشرون
http://www.binbaz.org.sa/mat/4235

ماجد الحمر
04-03-2014, 10:03 PM
جزيت خيرا

مفور الهامور
04-03-2014, 11:00 PM
جزاكـ الله خيرا
http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)
http://www.mexat.com/vb/images-cache/e/3/e/8/f/7/6/e3e8f7697482092a0dddb3e6a2c584d1.gif

مفور الهامور
04-03-2014, 11:01 PM
جزيت خيرا
http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)
http://www.mexat.com/vb/images-cache/e/3/e/8/f/7/6/e3e8f7697482092a0dddb3e6a2c584d1.gif

مفور الهامور
06-03-2014, 07:36 AM
https://fbcdn-sphotos-g-a.akamaihd.net/hphotos-ak-ash2/t1/399041_414996535186922_579324535_n.jpg

كتابة اسم الشخص الغائب عن العمل على أنه حاضر (http://www.school-labs.com/ar/3108)

http://islamqa.info/ar/3108

مفور الهامور
07-03-2014, 10:42 PM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى

دخول الحائض المسجد

هل يجوز للحائض دخول المسجد، وإذا كان الدم قد انقطع عنها ولكنها لم تغتسل بعد فما الحكم؟

إذا كان الدخول لحاجة تأخذ حاجة من المسجد تأخذ سجادة من المسجد تأخذ عصا تأخذ نعلين تأخذ حاجة من المسجد لا بأس, أما الجلوس فيه لا تجلس؛ النبي -صلى الله عليه وسلم- قال لعائشة: (ناوليني الخضرة الحصير الذي يصلي عليه -السجادة- قالت: يا رسول الله إني حائض، قال: إن حيضتك ليست في يدك) فأمرها بالدخول وأخذ الخضرة -يعني الحصير- فقال الله -جل وعلا- في هذا المعنى, وَلاَ جُنُبًا إِلاَّ عَابِرِي سَبِيلٍ (43) سورة النساء. والجنب كالحائض, لا يدخل المسجد إلا عابري سبيل لا يجلس فأذن الله في عابر السبيل يمر مرور يأخذ حاجة ويمر سواءٌ وهو جنب أو حائض أو نفساء, أما الجلوس لا. جاء في الحديث يقول -صلى الله عليه وسلم-: (إني لا أحل المسجد لحائض ولا جنب) يعني الجلوس فيه ولهذا قال سبحانه: وَلاَ جُنُبًا إِلاَّ عَابِرِي سَبِيلٍ (43) سورة النساء. جزاكم الله خيراً.

http://www.binbaz.org.sa/mat/16910 (http://www.binbaz.org.sa/mat/16910)

مفور الهامور
08-03-2014, 01:36 AM
الموقع الرسمي لسماحة الشيخ
عبد العزيز بن عبد الله بن باز
رحمه الله تعالى


كيف يفعل من نسي وسلم من صلاته قبل إتمامها

إذا نسي المصلي وسلم بعد ركعتين في الصلاة الرباعية أو المغرب، وتذكر بعدما سلم، هل يأتي بالركعة أو الاثنتين الباقيتين، أو يعيد الصلاة؟

إذا سلم الرجل أو المرأة من ثنتين الظهر أو العصر أو العشاء أو المغرب ناسياً ثم تذكر يتم الصلاة فقط، يقوم ويأتي بما بقي، ويسجد السهو بعد السلام، يسلم بعد التحيات وبعد الدعاء ثم يسجد للسهو سجدتين بعد السلام هذا هو الأفضل؛ كما فعله النبي - صلى الله عليه وسلم - فإنه في بعض الصلوات سلم من ثنتين كالظهر أو العصر، ثم نُبه فقام وكمل -عليه الصلاة والسلام-، فلمَّا كمل وسلم سجد للسهو بعد السلام سجدتين، وإن سجد قبل السلام أجزء ذلك ولا حرج ولكن الأفضل بعد السلام لفعله -عليه الصلاة والسلام-. وسجوده في السهو مثل سجوده للصلاة سواء، يقول فيه: سبحان ربي الأعلى، سبحان ربي الأعلى. يدعو فيه مثل سجود الصلاة سواء، وهكذا لو سلم من واحدة في الفجر أو في الجمعة أو في العيد ثم تنبه أو نبه يقوم ويكمل، ولكن الثانية بعد قراءة التحيات، والصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم -، وبعد الدعاء يسلم ثم يسجد للسهو سجدتين بعد ذلك هذا هو الأفضل، وإن سجد لهما قبل السلام أجزء ذلك والحمد لله. وهكذا لو بنى المصلي على غالب ظنه، يعني شك هو في الثلاثة أو الرابعة وغلب على ظنه أنه في الثالثة وأتمها أربعاً فالأفضل أن يكون سجوده بعد السلام؛ لأن النبي - صلى الله عليه وسلم – قال فيمن: لمن شك في صلاته، وتحرى الصواب وأتم عليه ذكر أنه يسجد بعد السلام. ففي هاتين الحالتين الأفضل أن يكون السجود بعد السلام، الحالة الأولى : إن سلم و نقص ركعة ركع يأتي بالباقي ثم يسلم ثم يسجد للسهو هذا هو الأفضل. والحالة الثانية: إذا بنى على غالب ظنه كملها على غالب ظنه فإنه يكمل ويسلم ثم يسجد للسهو سجدتين، هذا هو الأفضل. وإن سجد السجدتين قبل السلام فلا حرج. أما في سوى ذلك فيكون السجود قبل السلام، فيما سوى هاتين الحالتين يكون السجود للسهو قبل السلام، هذا هو الأفضل، مثل لو شك ثنتين أو ثلاث جعلها ثنتين، بنى على اليقين. شك في ثلاث أو أربع، كالظهر مثلا يجعلها ثلاث ويبنى على اليقين، ثم يكمل ثم إذا فرغ من التحيات والدعاء يسجد سجدتين للسهو قبل أن يسلم، ومثل لو قام عن التشهد الأول في الظهر أو العصر أو المغرب أو العشاء قام عن التشهد الأول ساهياً فإنه إذا كمل يسجد للسهو قبل السلام كما فعله النبي - صلى الله عليه وسلم - هذا هو الأفضل. أو نسي: سبحان ربي العظيم في الركوع ما قالها وهو إمام أو منفرد، أو نسي في السجود: سبحان ربي الأعلى يسجد للسهو قبل السلام. أو نسي قول ربنا ولك الحمد بعد الركوع وهو إمام أو منفرد، أو نسي الإمام قول: سمع الله لمن حمده، أو المنفرد عليه سجود السهو. والأفضل قبل السلام، وإن سجد بعد السلام فلا بأس، وهكذا لو نسي الدعاء بين السجدتين يسجد للسهو سجدتين قبل السلام هذا الأفضل وإن سجدهما بعد السلام فلا حرج في ذلك. وسجود السهو يقول فيه مثل ما يقول في الصلاة: سبحان ربي الأعلى سبحان ربي الأعلى، ويدعو فيه: اللهم اغفر لي ذنبه كله دقه وجله إلى آخره.. مثل سجود الصلاة سواء. أما المأموم إذا سها عن تسبيح الركوع أو السجود أو ربي اغفر لي أو ربنا ولك الحمد، إذا سها عن هذا فما عليه شيء، يتبع الإمام، ليس عليه سجود السهو، هو تبع الإمام في هذا، ولا حرج عليه، أو نسي التشهد الأول ما أتى به شغل بالوساوس وما أتى به فليس عليه شيء يتحمله الإمام. أما الفاتحة فالصواب أنها تلزم المأموم على الصحيح، لكن لو سها عنها المأموم أو جاء والإمام راكع سقطت عليه، أو كان يعتقد أنها لا تجب على المأموم كما يقول الأكثر، ولم يقرأها لأنها عنده لا تجب على المأموم أو يقلد من قال ذلك فلا شيء عليه، ولكن الصواب أنه يقرأها مع إمامه في السرية والجهرية، هذا هو الصواب. السرية وهو أمر ظاهر ويقرأ معها ما تيسر في الأولى والثانية، من الظهر والعصر والمغرب والعشاء. وفي الجهرية يقرأها فقط ولا يزيد في الأولى والثانية من المغرب والعشاء والفجر وفي الجمعة يقرأها فقط، ولا يزيد شيء، ولو كان الإمام يقرأ إذا كمل السكتة، يقرأها ثم ينصت، لقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: (لعلكم تقرؤون خلف إمامكم). قلنا نعم، قال: (لا تفعلوا إلا بفاتحة الكتاب، فإنه لا صلاة لمن لم يقرأ بها). وهذا يعم الجهرية والسرية، والفرض والنفل؛ كالتراويح. لكن إذا نسيها مثل: ربي اغفر لي، إذا نسيها، مثل: سبحان ربي الأعلى إذا نسيها سقطت عنه، لأنها واجبة في حقه، ليست ركناً في حق المأموم، بل واجبة، بدليل أنه - صلى الله عليه وسلم - : لم يأمر أبا بكرة لما جاء والإمام راكع، لم يأمرهم بقضاء الركعة، فقد أجزأته الركعة التي فاته فيها القيام فدل ذلك على أن القراءة في حق المأموم واجبة، تسقط بالجهل والنسيان، وتسقط إذا فاته القيام، وأتى والإمام راكع أجزأته الركعة؛ كما في حديث أبي بكرة أنه جاء و النبي - صلى الله عليه وسلم - راكع -عليه الصلاة والسلام- فركع وهو دون الصف، ثم دخل في الصف، فلمَّا سلم النبي - صلى الله عليه وسلم - قال له النبي - صلى الله عليه وسلم - : (زادك الله حرصا ولا تعد). يقول النبي - صلى الله عليه وسلم -: (زادك الله حرصا ولا تعد). إي لا تركع دون الصف، اصبر حتى تصل الصف، ولم يأمره أن يقضي الركعة فدل على سقوط الفاتحة عنه؛ لأنه لم يدرك.... وعلى ذلك تسقط عن الناسي من المأمومين أو الجاهل؛ لأنه في حكم من لم يأت إلا ولإمام راكع في المعنى، هذا هو الصواب. وذهب الأكثر من العلماء إلى أنها لا تجب على المأموم، وأنها سنة في حق المأموم؛ في السكتات، وفي السرية، ولكن الصواب قول من قال: أنها واجبة على المأموم لعموم الأحاديث، لكنها تسقط عنه إذا كان جاهلا أو ناسياً أو جاء والإمام راكع؛ لأنه فاته محل قراءتها وهو القيام. وهذه مسألة عظيمة نوصي من سمع هذا الحديث أن يعتني بهذا الأمر، وأن يرشد من حوله إلى هذا الأمر، حتى يكون الجميع على بصيرة وعلى بينة في هذا الأمر الذي تعم به بلوى كثيراً. بالنسبة لمن يأتي والإمام في الصلاة وبالنسبة لمن قد يسهو في الصلاة، وهو مع الإمام فلا يقرأ الفاتحة فهذا بحمد الله فيه فرج وتيسير من الله - عز وجل -.
http://www.binbaz.org.sa/mat/14953

سحس
08-03-2014, 07:33 AM
اثابكم الله أ. مفور وجزاكم الله خير الجزاء .

مفور الهامور
08-03-2014, 08:56 AM
اثابكم الله أ. مفور وجزاكم الله خير الجزاء .
http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)
http://www.mexat.com/vb/images-cache/e/3/e/8/f/7/6/e3e8f7697482092a0dddb3e6a2c584d1.gif

مهموم
08-03-2014, 04:17 PM
جزاك الله خيرا

مفور الهامور
08-03-2014, 06:41 PM
جزاك الله خيرا

http://1-ps.googleusercontent.com/x/www.hawamer.com/forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif.pagespeed.ce.PwSyprACAd.gif (http://forum.ylaa.com/uploaded/140069_1326247432.gif)
http://www.mexat.com/vb/images-cache/e/3/e/8/f/7/6/e3e8f7697482092a0dddb3e6a2c584d1.gif

خالد الشعلان
27-06-2016, 02:55 PM
بارك الله فيك وجزاك الله خير