المساعد الشخصي الرقمي


مشاهدة النسخة كاملة : موضوع شامل عن أنواع المجاهر


مديرة مختبر
07-07-2014, 07:50 PM
المِجْهَر(الميكروسكوب) هو جهاز لتكبير الأجسام الصغيرة التي لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة أو لإظهار التفاصيل الدقيقة للأشياء من أجل اكتشاف تكوينها و دراستها. ، و العلم المهتم بإستكشاف الأجسام الصغيرة أو التفاصيل الدقيقة للأشياء بواسطة هذة الأجهزة يسمي علم المجهريات. و كلمة "مجهرية" أو "مجهري" تستخدم لوصف الشيء الذي لا يمكن رؤيته إلا بمساعدة المجهر. والمجهر أحد الأجهزة الأوسع استخداماً في علم الأحياء، يستخدمه علماء الأحياء لدراسة الكائنات الحية والخلايا وأجزائها الصغيرة التي لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة.

أنــــــــــــواع المــــــــــــــــــجــــــاهـر
------------------------------------
• المجهر الضوئي
أنواعه :
المجهر البسيط :
وهو عبارة عن عدسة مفردة ذات وجهين تكبر الأجسام بقوة تكبير بسيطة

http://school-labs.com/upload3/uploads/1404742110113.jpg
----------------------------------------------------------------------------
المجهر التشريحي :
لهذا المجهر عدسة أو عدستان عينيتان وعدسات شيئية مختلفة العدد. ويستعمل هذا المجهر لفحص الحيوانات والنباتات الصغيرة وأجزائها، والتي لا نستطيع مشاهدتها بوضوح بالعين المجردة. ولا حاجة هنا إلى عمل مقاطع رقيقة في الكائن الحي . ونرى بهذا المجهر الأشياء مجسمة أي في ثلاثة أبعاد ويتراوح مدى تكبيره من 6 ـ 50 مرة .

http://school-labs.com/upload3/uploads/1404742110112.jpg

---------------------------------------------------------------
المجهر الضوئي المركب :
يعتبر المجهر من أهم الأدوات المستخدمة في علم الأحياء La biologie، نظراً لاستخدامه في دراسة الأجسام الصغيرة التي لا نستطيع أن نراها بواسطة العين المجردة، فهو يمكننا من رؤية التفاصيل الدقيقة للعينة المراد الكشف عنها…
، إن هذا المجهر يمكننا من رؤية الأجسام الصغيرة جداً، حيث أنه كلما استخدمت عدسات ذات قوة تكبير أعلى تزداد قوة تكبير المجهر بدرجة تمكننا من رؤية أدق التفاصيل، حيث تتراوح قوة التكبير في هذا المجهر من 40 إلى 1000 مرة، والسبب في تسمية هذه المجاهر بالمجاهر المركبة لاحتوائها على عدستا تكبير احداهما موجودة في العدسة العينية، والثانية موجودة في العدسة الشيئية، فما هي أهمية كلتا العدستان؟
دراسة أجزاء المجهر الضوئي المركب
يعتبر المجهر الضوئي المركب من الأدوات الحساسة التي يجب التعامل معها بحذر وهو يتكون من الأجزاء التالية
1. العدسة العينية
العدسة العينية: هي العدسة التي نرى من خلالها، وهي تقع في الجزء العلوي من الاسطوانة الصغيرة للمجهر، حيث أن قوة تكبير هذه العدسة مكتوب عليها وهي بالعادة عشر مرات (10 X).
2. الاسطوانة
وهي الجزء الاسطواني في المجهر التي تحمل في أعلاها العدسة العينية.
3. العدسات الشيئية
العدسات الشيئية وهي مجموعة من ثلاث إلى أربع عدسات متصلة بالقرص، وتكون العدسة القصيرة منها في الغالب ذات القوة التكبيرية الصغرى (4 X) والعدسة الشيئية المتوسطة ذات القوة التكبيرية الوسطي (10 X)، والعدسة الشيئية الكبرى ذات القوة التكبيرية العليا (40 x) ويوجد أيضاً العدسة الزيتية التي تصل قوة تكبيرها إلى 100 مرة (100 x).
ملاحظة: في حالة استخدام العدسة الزيتية يتم إضافة مادة خاصة لرؤية أوضح تسمى (oil immersion) أما بالنسبة لباقي العدسات تستخدم دون إضافة أية مواد.
4. المنضدة
وهي السطح الذي نضع عليه الأجسام المراد فحصها (التحضيرات المجهرية) ويوجد في مركزها فتحة صغيرة تسمح بمرور الضوء خلال الشريحة.
5. المكثف
يوجد المكثف تحت فتحة المنضدة، ووظيفته تجميع أشعة الضوء حيث نستطيع التحكم بتركيز الضوء الموجه إلى الشريحة وذلك بتحريكه إلى أعلى والى أسفل.
6. الحجاب الحدقي
وهو جزء مثبت على السطح السفلي للمنضدة وبواسطته نستطيع تنظيم كمية الضوء الداخلة إلى العدسة الشيئية من خلال الشريحة.
7. القرص
وهو جزء دائري متصل بالجزء السفلي من الاسطوانة وتستعمل لتغيير أوضاع العدسات الشيئية المتصلة به.
8. الضابط الكبير
الضابط الكبير عبارة عن عجله كبيرة موجودة على جانبي المجهر، تستعمل لتنظيم المسافة بين المنضدة والعدسة الشيئية للحصول على رؤية واضحة، حيث يتم استعمالها في حال العدسة ذات القوة التكبيرية الصغرى (4 x) أو القوة التكبيرية الوسطي (10 x) ولا تستخدم في حال استخدام العدسة الشيئية الكبرى (40 x) أو العدسة الزيتية (100 x).
9. الضابط الصغير
الضابط الصغير عبارة عن عجلة صغيرة موجودة أيضاً على جانبي المجهر حيث تستخدم للمساعدة على رؤية الهدف بصورة أوضح، ويتم استخدام الضابط الصغير في حال استخدام العدسة الشيئية الكبرى (40 x) أو العدسة الزيتية (100 x).
10. المرآة أو المضيء
ووظيفة المرآة عكس وتوجيه الأشعة من مصدر خارجي إلى العدسة الشيئية مارة بالشريحة المراد تكبيرها، وللمرآة سطحان أحداهما مستو والآخر مقعر، وذلك للتحكم بكثافة الضوء المنعكس، وقد استعيض عن المرآة في المجهر الجديد بمصدر ضوئي ثابت يدعى المضيء.
11. الضاغـط
وهناك ضاغطان على المنضدة يستعملان لتثبيت الشرائح عليها.
12. الـذراع
وهي الدعامة التي تستعمل لحمل المجهر والتي تحمل أيضاً الاسطوانة.
13. القاعـدة
وهي الجزء السفلي الذي يرتكز عليه المجهر.


http://school-labs.com/upload3/uploads/1404742035263.jpg
مجهر مركب ضوئي غير كهربائي




http://school-labs.com/upload3/uploads/1404743295191.jpg

مجهرمركب ضوئي كهربائي

---------------------------------------------------------------------


المجهر الضوئي المقلوب:
يُعتبر مجهراً ضوئياً اعتيادياً ولكنه مصمم بشكل خاص ليؤدي غرضاً خاصاً .وهو يناسب دراسة الخلايا والأنسجة المزروعة وهي ما زالت في أطباق ودوارق الزراعة.
وقد قدم هذا المجهر خدمة عظيمة للمهتمين بعلوم الحياة ، إذ مكنهم من مشاهدة ومتابعة ما يحدث من تطورات وتغيرات للخلية وهي تباشر نشاطها الحيوي كالانقسام و التغذية و النمو .
و يعتمد هذا المجهر على جعل الضوء اللازم لإضاءة العينة يسقط عليها من الأعلى، أما العدسة الشيئية اللازمة للتكبير والتمييز فتكون من أسفل مسرح المجهر.وبالإمكان زيادة شدة الإضاءة حسب الحاجة .
ولهذا المجهر أهمية خاصة؛ إذ أصبح بإمكاننا معرفة ما يجري داخل الخلية الحية من نشاطات حيوية وبالذات الحركية منها،مما أسهم في تطور علم بيولوجيا الخلية تطوراً ملحوظاً.


http://school-labs.com/upload3/uploads/1404747337591.jpg
مجهر ضوئي مقلوب

------------------------------------------------------------------
المجهر الضوئي المركب الرقمي :
هذ النوع من المجاهر من المجاهر المركبة مضافة الية كامير تصوير ( صور عادية + تصوير فيديو )

ويتميز هذا النوع بتعدد طرق عرض الشرائح للمشاهدين ويمكن عرضها على :
1 جهاز العرض السطحي ( الداتاشو )
2 التلفاز .
3 العرض على شاشة الكمبيوتر

مميزات المجهر الرقمي :
-1 التعامل مع الشرائح بملف حاسوبي بحيث يمكن تكبير جزء معين من الشريحة الى حد اعلى 400 زوم.
-2 يمكن حفظ الشرائح المخصص للمنهج على مجلد خاص
3 -يمكن كتابة اسماء الشرائح على المقاطع المعينة
-4 يمكن اجراء مقطع فيديو ويمكن حفظها بطريقة حفظ المقاطع المتحركة .
5 -يتميز كلا من النوعين بوجود اسطوانة تعريف مرافقة للمجهر
6-يمكن صبغ الشرائح بالون مختلفة لاهداف توضيحية .
وهناك العديد من المميزات الأخرى

ملاحظة:
يوجد نوعين حاليا من المجاهر الرقمية_موتك والبهامس _ويتميز البهامس بوجود ( دنقل ) ولايعمل الا بوجوده والدنقل(Dongle) عباره عن قطعة أو جهاز يركب في مخرج USB تقوم الشركة الصانعة للبرنامج بوضع كود مخصص للاتصال بالدنجل والاستفسار عن البيانات المخزنة به.
---------------------------------------------------------------------------------


مجهر الحقل المظلم :
نوع من أنواع المجاهر الضوئية ، ولكن يتم التحكم في الضوء حيث يكون الضوء على هيئة حلقة حول الشيء المراد رؤيته .
- هناك بعض الكائنات الدقيقة من الصغر بحيث يصعب رؤيتها بالمجهر الضوئي العادي ، لو أضيئت بالضوء النافذ العادي Transmition light ، إلا أنه يسهل رؤيتها البراقة لو أضيئت من حولها أو من الجانب إضاءة دائرية لأن ذلك من شأنه أعطاء خلفية مظلمة تحيط بالشيء فيظهر براقاً تجاه الخلفية المظلمة وعادة تكون العينة غير مصبوغة .
مثال ذلك ذرات الغبار التي تظهر براقة في الغرفة المظلمة المضاءة بأشعة الشمس النافذة من خلال ثقوب الجدران الموجودة بالغرفة فمجهر الحقل المظلم يقوم على أساس المجهر المتباين الأطوار إلا أنه يستغل معاملات الإنكسار بطريقة أكثر ، وبالتالي يمكن استعمال عينات حية أو غير حية .
الفرق بينه وبين مجهر متباين الأطوار أن حزمة الضوء للمجهر المظلم الحقل تكون بزاوية واحدة أما مجهر تباين الأطوار فيكون بزوايا مختلفة في مجهر الحقل المظلم لا نحتاج إلى عملية صبغ وتعتمد على تفاوت الكثافات البسيط جداً في أجزاء الشيء الواحد .
حيث نقوم بتثبيت الشيء ونتحكم في زاوية سقوط الضوء .
مجهر الحقل المظلم مناسب لفحص الكائنات الصغيرة جداً المكورة والمنحصرة مثل ميكروب الزهري Syphillus حيث انه لا يمكن رؤيته بالمجهر الضوئي العادي حتى بالعدسة الزيتية ولكن يمكن رؤيته باستخدام مجهر الحقل المظلم للضوء.

http://school-labs.com/upload3/uploads/1404742035262.jpg
مجهر الحقل المظلم

----------------------------------------------------------------
مجهر الاستقطاب :المجهر المستقطب : هو المجهر الذي يستخدم أساسا في الدراسات الجيولوجية لدراسة العينات الجيولوجية. لهذا السبب ، وكما هو معروف بالبتروجرافية فهو يستخدم في مجالات علمية أخرى مثل الطب وعلم الأحياء أيضا.
مجاهر الإستقطاب مثل المجهر الضوئي العادي ، ولكن يتم تركيبها مع بعض الميزات الاضافية. وخلافا للمجاهر العادية التي تستخدم الضوء العادي ، ويستخدم المجهر المستقطب استقطاب الضوء لدراسة العينات. في الضوء المستقطب موجات الضوء تهتز في اتجاه واحد ، وفي الضوء العادي موجات الضوء تهتز في اتجاهات عشوائية

http://school-labs.com/upload3/uploads/1404744549831.jpg
مجهر الاستقطاب

----------------------------------------------------
مجهر الطور المتباين :
يساعد هذا المجهر كثيراً في دراسة التراكيب الداخلية للخلية الحية غير المصبوغة على عكس المجاهر الأخرى التي يلزم قتل وصبغ الخلايا . وهذا المجهر له القدرة على زيادة التباين بين الجزيئات الشفافة داخل الخلية الحية حسب اختلاف كثافة هذه الجزيئات فتظهر إما زاهية مضيئة أو معتمة تبعا للكثافة لهذه التراكيب المكونة للخلية الحية واختلاف هذه الكثافة الضوئية ناتج من استخدام مكثفات خاصة تعمل على ترشيح الضوء المار خلال العينة .
إنَّ عملية التحكم في طبيعة الإضاءة (الأشعة الضوئية المنحرفة من العينة) تتم بتعديلات بصرية تجري بإدخال ما يعرف بصفيحة الطور والتي توضع خلف المستوى البؤري للعدسة الشيئية .
و صفيحة الطور (phase plate) عبارة عن قرص من الزجاج به تجويف دائري على شكل حلقة تُعرف بحلقة الطور. ويجب معرفة أن كل عدسة شيئية لها صفيحة طور خاصة بها، حيث يختلف التجويف الدائري لصفيحة الطور تبايناً لنوع العدسة.

http://school-labs.com/upload3/uploads/1404745534321.jpg



--------------------------------------------------
المجهر الفلورسنتي :
من المجاهر الضوئية الحديثة التي حسنت كثيراً من القدرة الإيضاحية حيث يعتمد هذا المجهر على الصبغات الفوسفورية أو الفلورسينية.
مبدءان يقوم عليهما عمل المجهر الفلورسنتي لفحص عينات مصبوغة بصبغة فلورسينية
- الجزيئات الفلورسينية تمتص الضوء الطول موجي معين وتشعه بطول موجي أكبر -
--عند إضاءة هذه الجزيئات الفوسفورية ومن ثم فحصها خلال مرشحات زجاجية تسمح فقط للضوء المشع من هذه الجزيئات بالمرور خلاله يجعل هذه الجزيئات متوهجة في خلفية مظلمة.
أكثر الصبغات الفلوسنية المستخدمة
- الفلورسين Fluorescein تعطي لون أخضر .
- تيتراميثل رودامين Tetramethylrodamine تعطي لون أحمر
وللمجهر الفلورسنتي أهمية كبيرة في دراسة بروتين الخلية ودراسة الكروسومات .


http://school-labs.com/upload3/uploads/1404745534353.jpg
المجهر الفلورسنتي


-------------------------------------------------------------------
مجهر الأشعة فوق البنفسجية Ultra-violet microscope :
حيث يتم استخدام الأشعة فوق البنفسجية ذات الطول الموجي الأقصر من الطول الموجي للضوء المرئي فيعطي تكبيراً ووضوحاً للعينة بشكل أكبر بمرتين أو ثلاثة وهو لا يستخدم عدسات عينية بل يكون مجهز بكمرات تصور العينات ثم تحمض وتكبر لاحقا .
ويستعمل هذا المجهر عند استعمال أصباغ فلورسنتية لها قدرة على امتصاص الأشعة فوق البنفسجية .

************************************************** *********




• المجهر الالكتروني :
يستخدم للحصول على تفاصيل دقيقة ومفيدة جدا للعينة المفحوصة، مقارنة مع ما هو متاح بالمجهر الضوئي وتستخدم الإلكترونات بدلاً من الأشعة الضوئية في هذا النوع من المجاهر حيث أن الإلكترونات ذات طول موجي قصير فتعطي هذه المجاهر قوة تكبيرية عالية تصل لأكثر من نصف مليون مرة أي حوالي 1000 ضعف عن المجاهر العادية .

http://school-labs.com/upload3/uploads/1404742035251.jpg
وفي الميكروسكوب الإلكتروني تمر الإلكترونات من خلال سلسلة من المجالات المغناطيسية تشبه في عملها نظام العدسات في المجهر الضوئي وبذلك فالإلكترونات التي تنعكس عن العينة والتي تنفذ من خلالها تبعاً لكثافة التراكيب في العينة المفحوصة يمكن استقبالها على لوحات حساسة أو مشاهدتها على شاشات خاصة مفسفرة تسمح برؤية الصورة لامعة .
ومما هو جدير بالذكر أن الفحص بالمجهر الإلكتروني يحتاج إلى معاملات خاصة سواء في تحضير العينة أو في إعداد المجهر للفحص.
من أنواع المجهر الالكتروني :
المجهر الإلكتروني الماسح Scanning electron microscope :
تقوم كمية قليلة من الإشعاع الإلكتروني بمسح العينة فتتجمع الإلكترونات المنبعثة من العينة لتكون الصورة المنبعثة على أنبوبة أشعة المهبط .

http://school-labs.com/upload3/uploads/1404741953072.jpg

المجهر الإلكتروني الماسح يعتمد في تكوين الصورة المكبرة على استخدام الإلكترونات بدلا عن الموجات الضوئية.
يقوم المجهرالالكتروني بعرض صور مفصلة ثلاثيه الأبعاد و مكبرة بدرجات تفوق تلك الناتجة عن المجاهر الضوئية ...و تكون الصور الناتجه من هذا الميكرسكوب الالكتروني باللونين الأسود والأبيض نظرا لانها لا تعتمد على الموجات الضوئية
توضع العينة المراد فحصها داخل العمود المفرغ من الهواء في المجهر الإلكتروني من خلال مدخل أو سدادة محكمة الإغلاق.
تجفف العينات الحيوية بطريقة خاصة حتى لا تذبل.
و بما أن المجهر الالكتروني يقوم بانارة تلك العينات بواسطة تسليط الالكترونات عليها ,فانه يتوجب صناعة هذه العينات لتكون لها قابلية لتوصيل الكهرباء.
ولكن كيف يمكننا ان نجعل البعوضة مثلا جسما موصلا للكهرباء كي يتم فحصها بالمجهر الالكتروني؟
ان عينات هذا المجهر الالكتروني تغطى بطبقة رقيقة من الذهب بواسطة ماكينة تدعى "sputter coater" "الطلاء البخاخ"
عند اكتمال صبغ العينة المحضرة فانها تصبح جاهزة للفحص بالمجهر الالكتروني توضع العينة المراد فحصها داخل العمود المفرغ من الهواء في المجهر الالكتروني من خلال مدخل أو سدادة محكمة الاغلاق.
وبعدما يفرغ العمود تمامًا من الهواء يطلق المدفع الإلكتروني حزمة شعاعية ذات طاالقة عالية من الإلكترونات، ينطلق هذا الشعاع الإلكتروني متجها إلى الأسفل عبر سلسلة من العدسات المغناطيسية التي صممت لتقوم بتركيز وتجميع الإلكترونات في موضع محدد و دقيق.
بالقرب من نهاية العمود المفرغ السفلية توجد مجموعة من الملفات المغناطيسية الماسحة،والتي تقوم بدورها بتحريك الشعاع المركز من الإلكترونات فوق العينة المراد فحصها ذهابًا و إيابًا و صفًا تلو الآخر حتى يتم تغطية العينة كلها.
وعند ملامسة الشعاع الإلكتروني لسطح العينة تتحرر بعض الإلكترونات الثانوية من سطح العينة، ويتم الكشف عن هذه الإلكترونات المحررة عبر كاشف خاص يقوم أيضا بحصرها
وإرسال إشارة خاصة لجهاز مكبر الإشارات الإلكتروني.
تتكون الصورة النهائية تبعا لعدد الإلكترونات المحررة من كل نقطة على سطح العينة، وبذلك تنشأ الصورة محاكية تماما للعينة و مطابقة لها.

http://school-labs.com/upload3/uploads/1404746051622.jpg
مبدأ عمل المجهر الماسح
-----------------------------------------------------------------------------

المجهر الإلكتروني النافذ Transmission electron microscope :
في حالة المجهر النافذ تتعرض العينة كلية للإشعاع الإلكتروني الذي ينفذ أو يمر من العينة ليكون الصورة على شاشة العرض ويأتي التباين في الصورة من الإختلافات في الكثافة الإلكترونية للعينة , أو من كمية الإلكترونات التي تمر من خلال العينة ..
إن المجاهر الإلكترونية النافذة لها دقة أعلى بكثير من المجاهر الضوئية نتيجة الموجة المادية الصغيرة للإلكترونات، مما يمكّن المستخدم من فحص تفاصيل العينة بشكل دقيق إلى درجة صف من الذرات وذلك بشكل يبلغ عشرة آلاف مرة قدرة تكبير مقارنة مع المجهر الضوئي. يمثّل المجهر الإلكتروني النافذ TEM وسيلة تحليل أساسية في العديد من فروع العلوم الطبيعية مثل علم المواد وأبحاث أشباه الموصلات بالإضافة إلى العلوم الحيوية مثل علم دراسة الفيروسات وأبحاث السرطان.وهو ايضا لفحص العينات حيه لانه لايتطلب مقاطع .


http://school-labs.com/upload3/uploads/140474618751.jpg
المجهر الالكتروني النافذ

---------------------------------------------------------
موقع ممتاز يحتوي على عدد كبير جداً من الصور بالمجهر الإلكتروني وهو باللغتين الألمانية والإنجليزية.

http://www.uni-mainz.de/FB/Medizin/Anatomie/workshop/EM/EMAtlas.htm



ملف بي دي اف عن المجاهر
اعداد
قسم تقنيات التعليم بادراة التجهيزات وتقنيات التعليم بالطائف
http://school-labs.com/upload3/uploads/13537854543.pdf
================================================== =================
المراجع
*مواضيع في المنتدى للأعضاء:
أ/ Quεεη _ أ/ وفاء الغامدي _ أ/ زينب السعد
*مواضيع أخرى من النت .
إعداد/ فائزة العامري



رابط الموضوع
http://school-labs.com/upload3/uploads/1405419090021.docx

سحس
08-07-2014, 01:39 AM
وفقكم الله أ. فائزة ، سعدنا بما قدمتيه لنا من عرض مفصل لانواع المجاهر وخاصة الصور التوضيحية لتلك المجاهر وشرح طريقة كل واحدة منها ، نعجز دومآ عن الشكر لما تضعيه في هذا المنتدى من مواضيع تخصصية لكل قارئ ومهتم ، وفقكم الله .

مديرة مختبر
08-07-2014, 03:50 AM
أ/ سحس
ووفقكم الله
وجزاكم الله خيرا