"العيسى" يوجّه بتكليف فريق قانوني لقضايا الاعتداء على المعلمين
بقلم : مديرة مختبر
قريبا قريبا
مرحباً بكم في أول وأكبر ملتقى عربي لمنسوبي تقنيات التعليم فخورين بعضويتكم و سعيدين بمشاركاتكم و نسعى لمساعدتكم كلمة الإدارة





الإهداءات
من مختبر الفوز fozlab
يمكنكم أيضاً متابعة التجارب عبر موقع مختبرالفوز(fozlab) وكذلك متابعة بعض المواضيع الأخرى التي تختص بالمختبر المدرسي.

 
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 04-09-2016, 11:12 PM
خالد الشعلان غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 32607
 تاريخ التسجيل : Sep 2013
 فترة الأقامة : 1502 يوم
 أخر زيارة : 20-05-2017 (07:42 PM)
 المشاركات : 196 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : خالد الشعلان is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي التكبير في عشر ذي الحجة من أولها، كله مشروع، وهو مروي عن الصحابة -رضي الله عنهم





لا يمكنكم مشاهده باقي المشاركة لأنك زائر ...
فإذا كانت لك عضوية مسبقاً معنا  فقم بتسجيل الدخول بعضويتك للمتابعة وإذا لم يكن لك عضوية سابقة   فيمكنك تسجيل عضوية جديدة مجانا ً ( من هنا )
اسم العضوية
كلمة المرور



hgj;fdv td uav `d hgp[m lk H,gihK ;gi lav,uK ,i, lv,d uk hgwphfm -vqd hggi ukil






آخر تعديل خالد الشعلان يوم 04-09-2016 في 11:21 PM.
قديم 06-09-2016, 01:21 AM   #2


الصورة الرمزية خالد الشعلان
خالد الشعلان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 32607
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 أخر زيارة : 20-05-2017 (07:42 PM)
 المشاركات : 196 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي فتاوى العلماء في فضل يوم عرفة






موقع سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ
المفتي العام للمملكة العربية السعودية

فضل يوم عرفة



فضل يوم عرفة

إن الحمد لله، نحمده، ونستعينه، ونستغفره، ونتوب إليه، ونعوذ به من شرور أنفسنا، ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأِشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمد عبده ورسوله، صلى الله عليه، وعلى آله، وصحبه وسلم تسليما كثيرا إلى يوم الدين.

أما بعد:

... أمة الإسلام، هذا يومُ عرفة، يومٌ من أفضلِ أيامِ الله، يقول فيه: "ما من يوم أكثر من أن يعتق عبيداً من النار من يوم عرفة، وإنّه ليدنو ويباهي بهم ملائكتَه".
أيها المسلم، إنَّ الوقوفَ بهذا المشعرِ ركن أساسيّ من أركان الحج، النبي يقول: "الحجّ عرفة"، يبتدئ هذا الوقوف من هذا اليوم إلى طلوع الفجر من ليلة جمع، يقول: "الحجّ عرفة، من أتى جمعاً قبل أن يطلعَ الفجر فقد أدرك".
أيّها المسلم، بعد أدائك لصلاة الظهر والعصر جمعاً وقصراً قِف بهذا المشعرِ العظيم، واجعَل غايةَ همّك ذكرَ الله ودعاءه والالتجاء إليه والتضرع بين يديه، وأكثر من "لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، وهو على كل شيء قدير". تضرّع بين يدي الله في هذا اليوم العظيم، في عشية هذا اليوم ينزل الله إلى سمائه الدنيا فيباهي بأهلِ الأرض أهلَ السماء، يقول: انظروا إلى عبادي أتوني شعثاً غبرا، وأشهِدكم أني قد غفرتُ لهم.
في هذا اليوم العظيم، وقفَ نبيكم في هذا المكان، أتى إلى عُرنة فخطب بها أولاً خطبةً عظيمة وجيزة، حرَّم بها الدماءَ والأموال والأعراض، وألغى مآثر الجاهلية ومعاملاتها المخالفة للشرع، ثم صلَّى الظهر والعصر جمعاً وقصراً بأذان وإقامتين، ثم وقف على راحلته مستقبلَ القبلة يدعو الله ويرجوه ويتوسَّل إليه حتى غربت الشمس.
قِف بعرفة إلى غروب الشمس، ولا تنصرِف منها إلا بعد الغروب، اتباعاً لسنة نبيك، فإنّه وقف بها إلى غروب الشمس، وقالَ: "خالفَ هديُنا هديَ المشركين"، وقال: "وقفتُ ها هنا وعرفة كلّها موقف" ...

( من خطبة لسماحة المفتي عبد العزيز آل الشيخ بعنوان: " خطبة يوم عرفة " )




فتاوى العلماء في فضل يوم عرفة


أولا: سماحة الشيخ العلامة ابن باز –رحمه الله-:
1- عنوان الفتوى: فضل صيام يوم عرفة

السؤال: ما هيفضيلة من صام يوم عرفة؟
الجواب: من صام يوم عرفة له أجر عظيم، ثبت عن رسول الله - عليه الصلاةوالسلام - أن الله يكفر بصوم يوم عرفة السنة التي قبلها والسنة التي بعدها، يعنيبشرط اجتناب الكبائر كما بينه الأحاديث الأخرى.

2- عنوان الفتوى: فضيلة إذا كان يوم عرفة يوم الجمعة
يقالبأن يوم عرفة إذا صادف يوم جمعة يسمى هذا الحج بالحج الأكبر, فهل هذا صحيح، وما هوالحديث الوارد في هذا الشأن إن وجد؟

الجواب: الحج الأكبر يوم عرفة إذا صاف يوم عرفة يوم الجمعة صادف عيد مع عيد،وصادف حجة النبي - صلى الله عليه وسلم -وهذا فضل عظيم، لكن يوم الحج الأكبر هو يومالنحر، هو يوم الحج الأكبر، لكن إذا صادفت الجمعة يوم عرفة صار فضل إلى خير، فضلالجمعة وفضل عرفة، اجتمع للحجاج فضلان، واجتمع للحجاج موافقة حجة النبي عليه الصلاةوالسلام، ففي ذلك خير عظيم وفضل كبير.

(موقع سماحة الشيخ العلامة ابن باز –رحمه الله-)










ثانيا: سماحة الشيخ العلامة ابن عثيمين –رحمه الله-:

1- عنوان الفتوى: صيام يوم عرفة
السؤال: أحسن الله إليكم هل صيام يوم عرفة مكفر للكبائر؟
الجواب: ظاهر قول الرسول صلى الله عليه وسلم إنه: "يكفر السنة التي قبله والتي بعده أنه"، يكفر الكبائر لكن كثير من العلماء رحمهم الله قالوا إنه لا يكفر الكبائر لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: "الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان مكفرات لما بينهن ما لم تغشى الكبائر"، قالوا فإذا كانت الصلاة المفروضة وهي أفضل أعمال البدن لا تكفر إلا إذا ترك الكبائر فغيرها من باب أولى وعلى هذا فنقول صيام يوم عرفة يكفر السنة التي قبله والتي بعده بالنسبة للصغائر فقط أما الكبائر فلا بد فيها من توبة مستقلة.

2- عنوان الفتوى: فضل صيام التطوع
السؤال: أيهما أفضل صيام التطوع وهو ستة أيام من شوال أو صيام يومي الاثنين والخميس أو ثلاث أيام من كل شهر، أو صيام عشرة من ذي الحجة ويوم عرفة أو تاسوعاء وعاشوراء، أفيدونا جزاكم الله خيرا؟
الجواب: هذه أيام لكل واحد منها فضل فصيام ستة أيام من شوال إذا صام الإنسان رمضان وأتبعه بها كان كمن صام الدهر وهذا فضل لا يحصل بصوم يوم الاثنين والخميس ولكن لو صام الإنسان يوم الاثنين والخميس من شهر شوال ونوى بذلك أنها للستة أيضا حصل له الأجر لأنه إذا صام الاثنين والخميس سيكمل الستة أيام قبل أن يتم الشهر وأما صيام عشر ذي الحجة ويوم عرفة فله أيضاً مزية فإن النبي -صلي الله عليه وسلم- قال: "ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من الأيام العشر" - يعني عشر ذي الحجة –قالوا: ولا الجهاد في سبيل الله قال: "ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله ولم يرجع من ذلك بشي"؛ وأما صوم يوم عرفة فقال: "أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله والسنة التي بعده"، ولكن ليعلم أن صوم يوم عرفة لا يسن للحاج الواقف بعرفة فإن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كان فيه مفطرا وأعلن فطره للناس وشاهدوه من أجل أن يتبعوه في هذا وهذا الفعل من رسول الله -صلى الله عليه وسلم- الذي أظهره لأمته حتى يعلموه ويتبعوه عليه مخصص لعموم الحديث الدال على فضل صوم يوم عرفة الذي ذكرته آنفاً وأما صوم تاسوعاء وعاشوراء فهو أيضا له مزية فإن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال في صوم عاشورا أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله ولكنه -عليه الصلاة والسلام- أمر بأن يصام يوم قبله أو يوم بعده وقال لأن عشت إلى قابل لأصومن التاسع يعنى مع العاشر فالسنة لمن أراد أن يصوم عاشوراء أن يصوم قبله اليوم التاسع فإن لم يتمكن صام اليوم الحادي عشر وذلك من أجل مخالفة اليهود الذين كانوا يصومونه لأن الله نجا فيه وموسى وقومه وأهلك فرعون وقومه.


(موقع سماحة الشيخ العلامة ابن عثيمين –رحمه الله-)







ثالثا: معالي الشيخ الدكتور صالح الفوزان:

1- عنوان الفتوى: فضل يوم عرفة
فضيلة الشيخ، أليس قوله صلىالله عليه وسلم عن يوم عرفة يكفر السنة الماضية والسنة الباقية أليس السنة الباقيةيدل على ما بقي من السنة وهي العشرين يوما من ذي الحجة؟
السنة الباقية يقول السنة الباقية سنة ذكر سنتين السنة الماضية والسنة الباقية فكيف تقول أن المراد باقي الشهر هذا فهمٌ غريب.
2- عنوان الفتوى: فضل الدعاء في عرفة
هل إجابة الدعاء وفضل الدعاءفي يوم عرفة - يا شيخ صالح، خاص للحجاج أم أنه يعم الغير؟
الدعاء يوم عرفة عام للحجاج وغيرهم لكن الحجاج على وجه أخص لأنهم في مكان فاضل وهم متلبسون بالإحرام وواقفون بعرفة فهم يعني يتأكد الدعاء في حقهم والفضل في حقهم أكثر من غير الحجاج وأما بقية الناس الذين لم يحجوا فإنهم يشرع لهم الدعاء والاجتهاد بالدعاء في هذا اليوم ليشاركوا إخوانهم الحجاج في هذا الفضل والنبي صلى الله عليه وسلم يقول: "خير الدعاء دعاء عرفة وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير"، فالدعاء مشروع في يوم عرفة للحاج ولغيره لكنه في حق الحاج آكد وأفضل لما هو متلبس به من المناسك ولما هو فيه من المكان العظيم الفاضل وأما الزمان وفضل الزمان فيشترك فيه الحجاج وغير الحجاج وأما المكان فيختص به الحجاج وهو الوقوف بعرفة.
3- عنوان الفتوى:الأدعية المأثورة
فضيلة الشيخ صالح، بالنسبةللدعاء المأثور لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كلشيء قدير هل هو في يوم عرفة هل هو خاص بالحجيج فقط أم أن غير الحجيج يرددون ذلك؟
كما ذكرنا في الجواب أن هذا عام للحجاج ولغيرهم إلا أنه للحجاج آكد من غيرهم لأن الحجاج كما ذكرنا في عرفة متلبسون بالإحرام فهم أرجى في قبول الدعاء وآكد وغيرهم يشاركهم في هذا الأمر ولهذا يسن صيام يوم عرفة لغير الحجاج لمن هم في الآفاق يصومون هذا اليوم لأنه يوم فاضل ويشتغلون بالذكر بذكر الله والدعاء والاستغفار فيه.

(موقع فضيلة الشيخ الدكتور صالح الفوزان)


http://www.mufti.af.org.sa/node/2032


 

قديم 06-09-2016, 04:32 PM   #3


الصورة الرمزية خالد الشعلان
خالد الشعلان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 32607
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 أخر زيارة : 20-05-2017 (07:42 PM)
 المشاركات : 196 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي من أول شهر الحجة إلى نهاية اليوم الثالث عشر، ثلاثة عشر يوماً، كلها محل تكبير



الموقع الرسمي لسماحة
الإمام ابن باز رحمه الله

حكم التكبير في العيد

أخونا يسأل عن التكبير في يوم العيد، يقول: هل هو سنة أم بدعة؛ لأني ألاحظ أنه اختفى في كثير من المناسبات؟

التكبير في أيام العيد سنة، يوم عيد الفطر، ليلة العيد وصباح العيد حتى تنتهي الخطبة، هذا في عيد الفطر، يستحب التكبير ليلة العيد وصباح العيد إلى انتهاء الخطبة من الإمام والمأموم وغيرهم، أما في عيد النحر فيستحب التكبير من أول شهر ذي الحجة، من أول شهر الحجة إلى نهاية اليوم الثالث عشر، ثلاثة عشر يوماً، كلها محل تكبير، من أول يوم إلى نهاية اليوم التاسع العشر، إلى غروب الشمس، كله تكبير، وفيه يوم عرفة وما بعده يجتمع فيه التكبير المطلق والمقيد، التكبير المطلق في جميع الأوقات في يوم عرفة وما بعده، والمقيد عقب الصلوات الخمس، يكبر بعدها.
http://www.binbaz.org.sa/noor/7629


 

قديم 06-09-2016, 06:27 PM   #4


الصورة الرمزية خالد الشعلان
خالد الشعلان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 32607
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 أخر زيارة : 20-05-2017 (07:42 PM)
 المشاركات : 196 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي التكبير مطلق ومقيد، عام بعد الصلوات، ومطلق في جميع الأوقات، من صباح الفجر من يوم عرفة



الموقع الرسمي لسماحة
الإمام ابن باز رحمه الله


مسألة في التكبير أيام التشريق ومدته هل التكبير مقتصر على ما بعد الصلوات أو في جميع الأوقات؟ وكم مدته بعد يوم العيد؟[1]


التكبير مطلق ومقيد، عام بعد الصلوات، ومطلق في جميع الأوقات، من صباح الفجر من يوم عرفة إلى غروب الشمس يوم الثالث عشر؛ خمسة أيام التاسع والعاشر والحادي عشر والثاني عشر إلى الثالث عشر، إلى غروب الشمس مطلق ومقيد.

-------------------------------------------------

[1] من أسئلة حج عام 1415هـ، الشريط رقم 49/7.


http://www.binbaz.org.sa/fatawa/3438


 

قديم 06-09-2016, 06:40 PM   #5


الصورة الرمزية خالد الشعلان
خالد الشعلان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 32607
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 أخر زيارة : 20-05-2017 (07:42 PM)
 المشاركات : 196 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي بيان وتوضيح حول حكم التكبير الجماعي قبل صلاة العيد



الموقع الرسمي لسماحة
الإمام ابن باز رحمه الله


بيان وتوضيح حول حكم التكبير الجماعي قبل صلاة العيد


الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين، وبعد:

فقد اطلعت على ما نشره فضيلة الأخ الشيخ: أحمد بن محمد جمال - وفقه الله لما فيه رضاه - في بعض الصحف المحلية من استغرابه لمنع التكبير الجماعي في المساجد قبل صلاة العيد لاعتباره بدعة يجب منعها، وقد حاول الشيخ أحمد في مقاله المذكور أن يدلل على أن التكبير الجماعي ليس بدعة وأنه لا يجوز منعه، وأيد رأيه بعض الكتاب؛ ولخشية أن يلتبس الأمر في ذلك على من لا يعرف الحقيقة نحب أن نوضح أن الأصل في التكبير في ليلة العيد، وقبل صلاة العيد في الفطر من رمضان، وفي عشر ذي الحجة، وأيام التشريق، أنه مشروع في هذه الأوقات العظيمة وفيه فضل كثير؛ لقوله تعالى في التكبير في عيد الفطر: وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ[1]، وقوله تعالى في عشر ذي الحجة وأيام التشريق: لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُمْ مِنْ بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ[2] الآية، وقوله عز وجل: وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَعْدُودَاتٍ[3] الآية.
ومن جملة الذكر المشروع في هذه الأيام المعلومات والمعدودات التكبير المطلق والمقيد، كما دلت على ذلك السنة المطهرة وعمل السلف.
وصفة التكبير المشروع أن كل مسلم يكبر لنفسه منفرداً ويرفع صوته به حتى يسمعه الناس فيقتدوا به ويذكرهم به.
أما التكبير الجماعي المبتدع فهو أن يرفع جماعة - اثنان فأكثر - الصوت بالتكبير جميعاً يبدءونه جميعاً وينهونه جميعاً بصوت واحد وبصفة خاصة، وهذا العمل لا أصل له ولا دليل عليه، فهو بدعة في صفة التكبير ما أنزل الله بها من سلطان، فمن أنكر التكبير بهذه الصفة فهو محق؛ وذلك لقوله صلى الله عليه وسلم: ((من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد))[4] أي مردود غير مشروع.
وقوله صلى الله عليه وسلم: ((وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة))[5]، والتكبير الجماعي محدث فهو بدعة. وعمل الناس إذا خالف الشرع المطهر وجب منعه وإنكاره؛ لأن العبادات توقيفية لا يشرع فيها إلا ما دل عليه الكتاب والسنة، أما أقوال الناس وآراؤهم فلا حجة فيها إذا خالفت الأدلة الشرعية، وهكذا المصالح المرسلة لا تثبت بها العبادات، وإنما تثبت العبادة بنص من الكتاب أو السنة أو إجماع قطعي.
والمشروع أن يكبر المسلم على الصفة المشروعة الثابتة بالأدلة الشرعية وهي التكبير فرادى. وقد أنكر التكبير الجماعي ومنع منه سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم مفتي الديار السعودية - رحمه الله - وأصدر في ذلك فتوى، وصدر مني في منعه أكثر من فتوى، وصدر في منعه أيضا فتوى من اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء. وألف فضيلة الشيخ حمود بن عبد الله التويجري رحمه الله رسالة قيمة في إنكاره والمنع منه، وهي مطبوعة ومتداولة وفيها من الأدلة على منع التكبير الجماعي ما يكفي ويشفي - والحمد لله -.
أما ما احتج به الأخ الشيخ أحمد من فعل عمر رضي الله عنه والناس في منى فلا حجة فيه؛ لأن عمله رضي الله عنه وعمل الناس في منى ليس من التكبير الجماعي، وإنما هو من التكبير المشروع؛ لأنه رضي الله عنه يرفع صوته بالتكبير عملاً بالسنة وتذكيرا للناس بها فيكبرون، كل يكبر على حاله، وليس في ذلك اتفاق بينهم وبين عمر رضي الله عنه على أن يرفعوا التكبير بصوت واحد من أوله إلى آخره، كما يفعل أصحاب التكبير الجماعي الآن، وهكذا جميع ما يروى عن السلف الصالح - رحمهم الله - في التكبير كله على الطريقة الشرعية، ومن زعم خلاف ذلك فعليه الدليل، وهكذا النداء لصلاة العيد أو التراويح أو القيام أو الوتر كله بدعة لا أصل له، وقد ثبت في الأحاديث الصحيحة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يصلي صلاة العيد بغير أذان ولا إقامة. ولم يقل أحد من أهل العلم فيما نعلم أن هناك نداء بألفاظ أخرى، وعلى من زعم ذلك إقامة الدليل، والأصل عدمه، فلا يجوز أن يشرع أحد عبادة قولية أو فعلية إلا بدليل من الكتاب العزيز أو السنة الصحيحة أو إجماع أهل العلم - كما تقدم - لعموم الأدلة الشرعية الناهية عن البدع والمحذرة منها، ومنها قول الله سبحانه: أمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللَّهُ[6]، ومنها الحديثان السابقان في أول هذه الكلمة، ومنها قول النبي صلى الله عليه وسلم: ((من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد)) متفق على صحته، وقوله صلى الله عليه وسلم في خطبة الجمعة: ((أما بعد فإن خير الحديث كتاب الله، وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم، وشر الأمور محدثاتها، وكل بدعة ضلالة)) خرجه مسلم في صحيحه، والأحاديث والآثار في هذا المعنى كثيرة.
والله المسئول أن يوفقنا وفضيلة الشيخ أحمد وسائر إخواننا للفقه في دينه والثبات عليه، وأن يجعلنا جميعا من دعاة الهدى وأنصار الحق، وأن يعيذنا وجميع المسلمين من كل ما يخالف شرعه إنه جواد كريم. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه.
الرئيس العام لإدارات البحوث العلمية والإفتاء والدعوة والإرشاد
عبد العزيز بن عبد الله بن باز

-------------------------------------------------

[1] سورة البقرة الآية (185).

[2] سورة الحج الآية 28.

[3] سورة البقرة، الآية 203.

[4] رواه مسلم في (الأقضية) باب نقض الأحكام الباطلة برقم (1718).

[5] رواه الإمام أحمد في (مسند الشاميين) حديث العرباض بن ة برقم (16695)، وأبو داود في (السنة) باب في لزوم السنة برقم (4607).

[6] سورة الشورى، الآية 21.
http://www.binbaz.org.sa/article/522


 

قديم 07-09-2016, 08:48 AM   #6


الصورة الرمزية خالد الشعلان
خالد الشعلان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 32607
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 أخر زيارة : 20-05-2017 (07:42 PM)
 المشاركات : 196 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد



الموقع الرسمي لسماحة
الإمام ابن باز رحمه الله

صيغة التكبير في العيدين وحكم التكبير الجماعي

ما صيغة التكبير في العيدين, وهل يجوز التكبير الجماعي بصوت واحد؟

صيغة التكبير في العيدين وحكم التكبير الجماعي



التكبير: الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد. أو يثلث: الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر الله أكبر ولله الحمد، ومثلها: الله أكبر كبيرا والحمد لله كثيرا، وسبحان الله بكرةً وأصيلا. كل هذا مشروع، في عيد الفطر، بعد غروب الشمس إلى الفراغ من الخطبة، وفي الأضحى من دخول الشهر شهر ذي الحجة إلى نهاية أيام التشريق ثلاثة عشر يوم. من أول ذي الحجة إلى غروب الشمس من اليوم الثالث عشر، كله محل تكبير، ولكن في أيام التشريق وفي يوم عرفة والعيد يكون فيه التكبير المطلق والمقيد، أدبار الصلوات والمطلق في جميع الأوقات، في يوم عرفة، وهو يوم النحر وأيام التشريق الثلاث، يجتمع فيها المطلق والمقيد، أما ما قبل عرفة فهو مطلق، في الليل والنهار، هذا هو السنة. أما التكبير الجماعي فهو غير مشروع، بدعة، كونهم يتكلموا بصوتٍ واحد هذا بدعة، غير مشروع.
http://www.binbaz.org.sa/noor/7635


 

قديم 07-09-2016, 10:35 AM   #7


الصورة الرمزية خالد الشعلان
خالد الشعلان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 32607
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 أخر زيارة : 20-05-2017 (07:42 PM)
 المشاركات : 196 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد.



الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، الله أكبر الله أكبر الله أكبر ولله الحمد



الله أكبر كبيرا والحمد لله كثيرا، وسبحان الله بكرةً وأصيلا

سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله.


 

قديم 10-09-2016, 01:34 AM   #8


الصورة الرمزية خالد الشعلان
خالد الشعلان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 32607
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 أخر زيارة : 20-05-2017 (07:42 PM)
 المشاركات : 196 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي بيان معنى حديث : " إذا دخل العشر وأراد أحدكم أن يضحي فلا يأخذ من شعره ولا من ظفره



الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ العلامة
محمد بن صالح العثيمين
رحمه الله تعالى

المكتبة الصوتية


بيان معنى حديث : " إذا دخل العشر وأراد أحدكم أن يضحي فلا يأخذ من شعره ولا من ظفره شيئاً "
http://binothaimeen.net/content/16813

حكم مشط الشعر قبل ذبح الأضحية...
http://binothaimeen.net/content/16812


 

قديم 10-09-2016, 07:38 AM   #9


الصورة الرمزية خالد الشعلان
خالد الشعلان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 32607
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 أخر زيارة : 20-05-2017 (07:42 PM)
 المشاركات : 196 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



https://scontent-mxp1-1.cdninstagram...NDMzNA%3D%3D.2


 

قديم 10-09-2016, 07:40 AM   #10


الصورة الرمزية خالد الشعلان
خالد الشعلان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 32607
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 أخر زيارة : 20-05-2017 (07:42 PM)
 المشاركات : 196 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



الشيخ ابن عثيمين رحمه الله



الحساب الرسمي لفضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله تعالى



https://www.instagram.com/ibnothaimeen/


 

 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طرق حفظ الكائنات الحية إعداد أ\فائزه العامري مديرة مختبر العمل الفني بمختبرات الاحياء 4 09-03-2014 06:48 AM
دورة حفظ العينات الحية طبعي الوفى الرياض 0 15-03-2011 07:47 PM



الساعة الآن 02:54 PM

converter url html by fahad7





Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ... ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى

تقنيات التعليم | منتديات تقنيات التعليم

↑ Grab this Headline Animator

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244