قريبا
بقلم :
قريبا قريبا
#1  
قديم 03-10-2011, 06:01 PM
مدير وحدة تطوير المدارس بالطائف
فايز السفياني غير متواجد حالياً
لوني المفضل Blue
 رقم العضوية : 11688
 تاريخ التسجيل : May 2011
 فترة الأقامة : 2420 يوم
 أخر زيارة : 05-06-2017 (12:16 AM)
 المشاركات : 49 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : فايز السفياني is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
15 هل نحن سائرون إلى اللا تعليم ؟؟؟





لا يمكنكم مشاهده باقي المشاركة لأنك زائر ...
فإذا كانت لك عضوية مسبقاً معنا  فقم بتسجيل الدخول بعضويتك للمتابعة وإذا لم يكن لك عضوية سابقة   فيمكنك تسجيل عضوية جديدة مجانا ً ( من هنا )
اسم العضوية
كلمة المرور



ig kpk shzv,k Ygn hggh jugdl ??? jugdl shzv,k Ygn ,dk






آخر تعديل عدوان الغامدي يوم 03-10-2011 في 11:23 PM.
رد مع اقتباس
قديم 03-10-2011, 06:09 PM   #2
مدير وحدة تطوير المدارس بالطائف


الصورة الرمزية فايز السفياني
فايز السفياني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11688
 تاريخ التسجيل :  May 2011
 أخر زيارة : 05-06-2017 (12:16 AM)
 المشاركات : 49 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Blue
15 هل نحن سائرون إلى اللا تعليم (2)



استكمالا لما سبق ..
نتوقف عند أحد مشاريع الوزارة المتعثرة ، وقد يكون من أبرزها ، وهو مشروع الملك عبدالله للحاسب الآلي الذي بدأ في عام 1420/1421هـ .
والجدير بالذكر أن تم الترويج له بكلفة تزيد عن عشرة ملايين قبل أن يبدأ على أرض الواقع ، وكالعادة ألقي في الميدان التربوي ليتحمل عبء التخطيط والتنفيذ . واضطرت الوزارة إلى تعديله والاستعانة بالقطاع الخاص ؟؟ الذي لم يفوت الفرصة وتهاوت العروض على المدارس ليقوم الطلاب بدفع تكلفة تعلم أبجديات الحاسب ، (250) ريال لكل فصل دراسي .

وقد كان جل هم الوزارة أن تغلق هذا الملف بأي ثمن ، وانتقلت العدوى للمدارس ، فأصبحت تحاول بكل جهدها إقناع الطلاب للمشاركة في الحاسب الآلي ، أملا في الحصول على الأجهزة بعد انتهاء فترة العقد ، ولم يكن في حسبانهم أنه بعد نهاية فترة العقد ستكون الأجهزة متهالكة ، وتحتاج إلى تحديث قد يزيد عن تكلفة الأجهزة الحديثة .

وبعدها مباشرة .. تطالعنا الوزارة بمشروع التقويم الشامل ، والذي كان من أفضل الأمثلة على الهدر التربوي والمادي .
حيث أنفق على هذا المشروع أكثر من عشرة ملايين في الترويج له ولكن بقي متعثرا لأكثر من عامين ، وبعد ذلك عدلت الآلية ، فبدلا من أن تكون فرق التقويم مستقلة من خارج الوزارة على غرار المطبق في البلد المصدر (بريطانيا) .
وكالعادة زج به في الميدان وطلب من كل إدارة تفريغ بعض المعلمين ومدراء المدارس والمشرفين للقيام بتقويم المدارس .
ولا يخفى على المهتمين مدى الفشل والتعثر الذي واجه تلك الفرق بسبب عدم وجود الآليات ولاحتى معايير التقيم المناسبة ، وكذلك قلة تأهيل تلك الفرق وعدم تغطيتها لكل التخصصات.
وكان من الطبيعي أن تكون عبا على المدارس ، وأفضل مخرجاتها مجموعة ملاحظات على ورق ، يرد عليها بنفس الطريقة !!
ولازال الهدر مستمرا. ؟؟؟؟؟؟؟؟ ………… وللحديث بقية نقرتين لتكبير الصورة



 

رد مع اقتباس
قديم 03-10-2011, 06:13 PM   #3
مدير وحدة تطوير المدارس بالطائف


الصورة الرمزية فايز السفياني
فايز السفياني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11688
 تاريخ التسجيل :  May 2011
 أخر زيارة : 05-06-2017 (12:16 AM)
 المشاركات : 49 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Blue
15 هل نحن سائرون إلى اللا تعليم (3)



استكمالا لما سبق ..



ومن المشاريع الجيدة التي طرحتها الوزارة مشروع تطوير المكتبات المدرسية إلى مراكز لمصادر التعلم .. وقد أبدو متحمسا له بحكم التخصص ، وللحق هذا المشروع بما فيه من إمكانات وتجهيزات وآليات ، له بديل جيد لتحسين المخرج التعليمي.

فمن خلاله ينصب التركيز على الطالب كمحور للعملية التعليمية ، حيث توفر له أشكال متعددة من مصادر المتعلم المطبوعة والمسموعة والمرئية الإلكترونية بالإضافة إلى تقنية الإنترنت، جميعها توظف لخدمة المنهج المدرسي، وكذلك توفير تجهيزات لتنفيذ استراتيجيات تدريس حديثة كالتعلم التعاوني والعصف الذهني والتعلم الذاتي .
وجدير بالذكر أن عند بداية طرح المشروع وضع تصور مبني على دراسات ميدانية ووصفية تؤكد ضرورة تفرغ الأمين الذي سيقوم بتفعيل آليات مركز مصادر التعلم ، وكذلك حددت مساحات تبدأ من 120 م2 فأكثر.
وقد بدأ تنفيذ المشروع في أربع من المدارس الرائدة بالرياض ، وبعد اقتناع الوزارة بجدواه ، عمم بشكل تدريجي على بقية المناطق والمحافظات.
ولكن ؟؟؟
هل لمشاريع الوزارة صفة الاستقرار والبقاء ؟ للأسف الإجابة على هذا السؤال لا!.
وهذا الأمر طبيعي لأن عملية التخطيط في الوزارة لا تكتمل عناصرها أبداً ، كما ذكرنا في الطرح السابق ،
· فلم يتم التنسيق قبل بدء المشروع على آلية واضحة لسد الاحتياج الناتج عن تكليف وتفريغ المعلمين للعمل كأمناء لتلك المراكز.
· ولم يتم التنسيق مع المشاريع والصيانة لتعديل نماذج المباني المدرسية الجديدة لتتناسب مع المساحات المحددة
· لم توضع سياسة مكتوبة محددة لتنمية مجموعات تلك المراكز . فكيف تخدم المقررات وهناك نقص في المصادر.فلا هي الوزارة طلب احتياج المناطق التعليمية ، ولا تركت المهمة للإدارات التعليمية لتغطية احتياجها . وأعزو السبب إلى وجود فئة مستفيدة بالوزارة تحت مسمى (لجنة فحص الكتب الثقافية)
· ولم يكن للمتابعة وجود على ماتم انجازه في الميدان التربوي ، عدا تقارير إحصائية لاتتعدى الورق.
· أوكلت عملية تأمين الأثاث والتجهيزات للإدارات التعليمية . وسحبت منها تجهيزات الحاسب الآلي . وكان نتيجة ذلك أن معظم أجهزة الحاسب في تلك المراكز لا تعمل وتحتاج إلى استبدال . ولامجيب ؟؟؟
· مؤخرا عدلت الوزارة كما هو الحال دائما في المساحات المطلوبة وقلصتها لتبدأ من 80 م2 . وضربت بدراساتها التي بنت عليها نجاح المشروع عرض الحائط . مما أدى إلى تكدس الأثاث والتجهيزات في مكان ضيق لا يحقق أهداف تلك المراكز.
· ضعف برامج تدريب الأمناء وقلتها ، ومؤخرا توقف دبلوم اختصاصي مراكز مصادر التعلم .

· وأخيرا .. لماذا هضم حق أمين مركز مصادر التعلم في النقل الخارجي باعتباره ، على غرار المرشد الطلابي . فلماذا هناك حركة نقل خارجي مستقلة للمرشدين ولا يوجد حركة نقل خارجي لأمناء مركز مصادر التعلم ؟؟؟ سؤال محير




كل ماسبق يدل على أن العمل اجتهادات شخصية ، ولا يوجد عمل مؤسساتي يرتبط بموقع المسؤل لا بشخصيته … وللحديث بقية.. نقرتين لتكبير الصورة



 

رد مع اقتباس
قديم 03-10-2011, 06:17 PM   #4
مدير وحدة تطوير المدارس بالطائف


الصورة الرمزية فايز السفياني
فايز السفياني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11688
 تاريخ التسجيل :  May 2011
 أخر زيارة : 05-06-2017 (12:16 AM)
 المشاركات : 49 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Blue
15 هل نحن سائرون إلى اللا تعليم (4)



استكمالا لما سبق..
التدريب التربوي ..

لايخفى أهميته للعاملين في الميدان التربوي فلا تطوير بدون تدريب ، إلا أن التدريب لازال غائبا عن نظامنا التعليمي ، وليس له مردود يذكر ، ويعود ذلك في المقام الأول إلى عدم وجدود آليات واضحة لإدارة عملية التدريب ، والى اللامبالاة التي تحيط بنظامنا التعليمي .
  • فأولى قضية في التدريب : هي تحديد الاحتياج التدريبي للعاملين ، وهذا الأمر لاوجود له في إدارات التدريب ولاحتى على مستوى الوزارة.
  • ثاني القضايا : هي وضع برامج تدريبية دون استهداف فئة محددة أو أفراد لحضور تلك البرامج ، فنجد خطة تدريب للمعلمين وبرامج تدرج في تلك الخطة ، ولكن لايحضر العدد المطلوب لتنفيذ تلك البرامج.
  • ثالث تلك القضايا : تجاهل دور الإشراف التربوي في تحديد الاحتياج التدريبي وكذلك في تنفيذ البرامج التدريبية. وعدم وجود لشهادة مدرب تكون حافز لكل مشرف تربوي ليطور مهاراته في الاتصال والتدريب
  • رابع القضايا: في إدارة التدريب نفسها حيث تم اختيار مجموعة من المعلمين وتم تفريغهم كمشرفين تدريب ، واسند لهم مهمة اختيار البرامج التدريبية والقيام بالتدريب بأنفسهم .
  • خامس القضايا : عدم الاهتمام بأدوات التدريب كالحقائب التدريبية ، وضرورة تحكيم المتوفر منها. على الرغم من تباين المناطق التعليمية في ذلك . وأشيد بإدارة التدريب في إدارة التربية والتعليم بالرياض .

ولا شك أن دور إدارة التدريب يتمثل في التنسيق مع الجهات ذات العلاقة كالإشراف التربوي وتقنيات التعليم والإرشاد الطلابي ، لتحديد الاحتياج التدريبية للمشرفين والمدراء والمعلمين وأمناء المكتبات ومراكز مصادر التعلم والمحضرين والمرشدين . وجمع البرامج التدريبية المعدة من قبل تلك الجهات ، وتنسيقها في خطة تدريب متكاملة . وتعميمها للميدان التربوي . ومخاطبة المستهدفين لحضور تلك البرامج ، والتنسيق مع تلك الجهات لتحديد المدربين من المشرفين التربويين ، وتهيئة مقرات التدريب والمتطلبات اللازمة للتدريب كأجهزة العرض والحقائب التدريبية . ومتابعة تنفيذ البرامج وإصدار مشاهد الحضور وشهادات التدريب . فأين نحن من ذلك ؟؟؟

حلم قد يتحقق : أنتظر ذلك اليوم الذي أرى التدريب ينطلق من واقع الاحتياجات التدريبية ، وأن يفعل دور المشرفين التربويين في التدريب ، ويكتمل الحلم روعة إذا ما وظفت تقنية الإنترنت وأصبح التدريب إلكترونيا عبر بوابة للتدريب التربوي ، مع تنفيذ البرامج في مقرات التدريب.
وللحديث بقية .................نقرتين لتكبير الصورة


 

رد مع اقتباس
قديم 03-10-2011, 06:20 PM   #5
مدير وحدة تطوير المدارس بالطائف


الصورة الرمزية فايز السفياني
فايز السفياني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11688
 تاريخ التسجيل :  May 2011
 أخر زيارة : 05-06-2017 (12:16 AM)
 المشاركات : 49 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Blue
15 هل نحن سائرون إلى اللا تعليم (5)



استكمالا لما سبق..
التجربة التربوية أساس وجوهر لعملية التطوير التربوي ، وانه لمن الجيد أن تكون هناك جهة مسؤولة بوزارة التربية والتعليم ، تتبنى منهجية التجارب التربوية .. ولكن !!!
المتتبع لواقع التجارب التربوية المنفذة من قبل الوزارة ، لايمكن أن تطبق بشكل سليم ، وذلك لعدم وجود ثقافة التجربة ، فمثلا يطرح مشروع ما ، وتختار منطقة أو عدد من المناطق لتطبيق التجربة فيها ، ويصاحب هذا الطرح الكثير من الترويج والتأكيد على ضرورة إنجاحها ، وذلك بشكل مباشر أغير مباشر.

فتستقبل إدارة التربية والتعليم تلك التجربة وتختار المدارس وتمارس نفس الخطأ في الترويج للتجربة والتأكيد على أهمية نجاحها ، وتنفذ المدارس التجربة مع حملها لعبء تذليل الصعوبات بجهود شخصية غالبا لتوفير كل الظروف لإنجاح التجربة ، بعيدا عن الواقع وفي تجاهل للعوامل المؤثرة في فشلها مستقبلاً.

ويزيد الأمر سوءً ، إذا ما وجد في الميدان أفرادا يملكون من الوعي ما يدفعهم لرفع ملاحظاتهم ، وإبداء رأيهم في الجوانب السلبية للتجربة ، فتكون رد فعل المسولين عن التجربة في الوزارة غالباً متأخراً ، ولا يتغير شيء ، بل يزيد الإصرار على التنفيذ دون اعتراض .
والطبيعي لهذه المنهجية ، فشل ذريع ومستمر لمعظم التجارب التربوية التي سبق طرحها ، كالثانوية الشاملة والتعليم المطور … الخ ،

وكذلك التجارب الحديثة ومنها على سبيل المثال لاالحصر ، تجربة المشرف المقيم والذي تم تعديله أخيراً بعد محاولات عديدة من الإدارات التعليمية ، ليحل مكانه المشرف المنسق ، وأكتفي بالمثل القائل : كالمستجير من الرمضاء بالنار.

وينطبق كذلك عل النشاط الطلابي في المرحلة الثانوية وخاصة في الصف الثالث ثانوي ، وكذلك تجربة تطوير مناهج الرياضيات والعلوم ، وتجربة تطوير .. ( وسوف أفرد لها مقالة لاحقا)
وللحديث بقية ........نقرتين لتكبير الصورة


 

رد مع اقتباس
قديم 03-10-2011, 06:24 PM   #6
مدير وحدة تطوير المدارس بالطائف


الصورة الرمزية فايز السفياني
فايز السفياني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11688
 تاريخ التسجيل :  May 2011
 أخر زيارة : 05-06-2017 (12:16 AM)
 المشاركات : 49 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Blue
15 هل نحن سائرون إلى اللا تعليم (6)



استكمالا لما سبق ...
حقيقة أن النجاحات في نظامنا التعليمي وإن كانت محدودة ، يعود الفضل بعد الله إلى أولئك الرجال القابعون في الميدان التربوي من معلمين ومديري مدارس وعاملين ، وذلك بما يبذلونه من جهود يعالجون بها قصور النافذين المتجمدين على كراسي المناصب القيادية متوحدين في أبراجهم العاجية .
نعم .. لابد من مناقشة واقع تلك التجارب التربوية المقترحة من الميدان ، ولا نستغرب تعثرها بسبب طريقة التعامل معها من قبل الإدارات التعليمية وكذلك الوزارة .
فبداية يجب أن تحصر تلك التجارب وتسجل ويتم التعامل معها بمنهجية علميمة . كما تجدر الاشارة إلى ضرورة تحكيم الآليات وأدوات جمع المعلومات ، وأخيرا يتم مناقشة النتائج ، وتجميعها في قاعدة بيانات منشورة ، واعتماد التجارب الناجحة منها ، بهدف تعميمها والافادة منها.
وحتى يتم ذلك كله يجب أن يتولى التطوير التربوي، الحاضر الغائب ، مهمة المبادرة والتواصل مع الميدان ، ثم التنسيق مع الوزارة في حالة نجاح تجربة ما . وهذا ما نفتقده فعلا !!!

أما مايخص التعارض بين مهام التطوير التربوي في الوزارة ومهام التطوير التربوي في الميدان التربوي ، فلاشك أن مصدر هذا التعارض أو التداخل إن صح التعبير ، فهم العاملين في الميدان لدور التطوير التربوي ، ويتجلى ذلك إذا علمنا أن دور التطوير في الوزارة ، تشريعي بمعنى يطرح المشاريع ويضع الآليات والأنظمة . ودور التطوير التربوي في الإدارات التعليمية تنفيذي فيما يخص المشاريع المطروحة من قبل الوزارة أما التجارب المقترحة من الميدان فيمكن أن يمارس الدور التشريعي ، ثم التنسيق مع الوزارة للإفادة من التجارب الناجحة .

ولكن لا تحزن فإن هذا ، لايقارن بمشكلة تداخل الصلاحيات بين وكالات الوزارة ، فمثلا : نجد إدارة لمصادر التعلم في وكالة التطوير التربوي ، وإدارة لمصادر التعلم في وكالة التجهيزات المدرسية ، وقد كان لهذه الازدواجية وتداخل مهامها ، الفضل في تعطيل تطور مشروع مراكز مصادر التعلم ، ووضع الميدان التربوي في حيرة ، نتيجة إلقاء كل طرف تبعية تراجع هذا المشروع ، على الآخر.
أرأيت كم هو الوضع .. محير .. محبط .. مأساوي بكل ما تعني الكلمة !
وللحديث بقية...........نقرتين لتكبير الصورة


 

رد مع اقتباس
قديم 03-10-2011, 06:32 PM   #7
مدير وحدة تطوير المدارس بالطائف


الصورة الرمزية فايز السفياني
فايز السفياني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11688
 تاريخ التسجيل :  May 2011
 أخر زيارة : 05-06-2017 (12:16 AM)
 المشاركات : 49 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Blue
15 هل نحن سائرون إلى اللا تعليم (7)



استكمالا لما سبق ...

التقويم المستمر .... ليس نهاية الطريق

وهنا أذكر أنني راجعت المدرسة لمناقشة معلم اللغة العربية عن سبب تدني مستوى أبني سيف ، في مادة القراءة ، على الرغم من اكتمال درجات بقية مواد اللغة العربية ، فكان جوابه صاعقا لي !
أجاب : عفوا ، لا أذكر أن هذا الطالب يدرس عندي .
كيف يا أستاذ وأنت تطبق التقويم المستمر ؟
عفوك أبا سيف ، أنت تعلم كثرة عدد الطلاب ، وحجم المقررات و..الخ .





أحبتي .. التقويم هو السبيل الوحيد ، لوضع يدينا على نقاط الخلل في عملنا التعليمي والتربوي ، ومن الجيد إيجاد بدائل للتقويم التقليدي المعتمد على الاختبارات التحريرية في نهاية كل فصل دراسي .


وللحق .. إن التقويم المستمر في الصفوف الأولية من المرحلة الابتدائية ، كان ناجحا وبديلا جيدا ، وذلك لثلاثة أسباب رئيسة :
الأول: مناسبة عدد الطلاب في الفصل ، لعملية التقويم.
الثاني: تحديد المهارات الأساسية والثانوية بشكل واضح ودقيق.
الثالث : وجود محفزات لمعلمي الصفوف الأولية ، شجع المعلمين على الاجتهاد في تنفيذه بشكل جيد دون الحاجة لمتابعتهم .





وهناك أسباب ثانوية منها ، خبرة المعلمين ، سهولة المقرر الدراسي ، مستوى التلاميذ وخبراتهم السابقة ، اهتمام أولياء الأمور بهذه الفئة العمرية وسهولة متابعتهم .



ولكن .. انكشف المستور .. واتضح مدى قصور التقويم المستمر من خلال تطبيقه على الصفوف العليا في المرحلة الابتدائية ، من خلال مخرجه الهزيل .



ويعود ذلك للأسباب التالية :

·عدم مناسبة هذا النوع من التقويم لأعداد الطلاب الكبير في الصفوف ، حيث معدل الطلاب يتراوح بين (25- 40) طالبا في الفصل الواحد.
· عدم تناسب حجم المقرر الدراسي مع كثرة المهارات المراد قياسها، فلا يتوفر الوقت الكافي للتقويم.
· عدم وجود أدوات متابعة لأداء المعلم ، تثبت قيامه بمتابعة طلابه .





وها نحن نسمع تطبيلا .. على قضية نجاح التقويم المستمر ، وأنه سوف يطبق في المرحلة المتوسطة ، وهنا تكمن المشكلة .

فلا يكفي افساد المخرج التعليمي في الصفوف العليا من المرحلة الابتدائية ، حتى أكمله بالمتوسطة ثم الثانوية ، لا لشيء سوى أنه لايوجد تقويم صادق للتجارب التربوية ، فتجاربنا .. ناجحه رغم أنف الميدان التربوي ، فلا أحد من أصحاب القرار يريد أن يقال له توقف ، أعد النظر .. إلى أين …..؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فهلا تقفنا عن غش أنفسنا و المجتمع..نقرتين لتكبير الصورة
قال تعالى ( إنا عرضنا الأمانة على السماوات والأرض والجبال فأبين أن يحملنها وأشفقن منها وحملها الإنسان إنه كان ظلوما جهولا ) سورة الأحزاب


 

رد مع اقتباس
قديم 03-10-2011, 11:46 PM   #8


الصورة الرمزية عدوان الغامدي
عدوان الغامدي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3512
 تاريخ التسجيل :  Jan 2010
 أخر زيارة : 31-10-2017 (11:38 PM)
 المشاركات : 1,752 [ + ]
 التقييم :  158
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : darkred

اوسمتي

افتراضي



لا فض فوك أبو سيف
رائع رائع رائع
حقيقة لامست الكثير من الجراح
وأتمنى لكل من يشاهد الموضوع حصر المزيد من المشاريع والتجارب الوزارية التي أثبتت فشلها


 
 توقيع : عدوان الغامدي

تـقـنـي

يسرنا الإعلان عن تدشين صفحة تـقـنـي المستقلة على الرابط

www.taqqani.com

مزايا صفحة تـقـنـي المستقلة
1- لا يتطلب تسجيلك عضوية وسهولة وسرعة الوصول لملفاتك
2- بإمكانك تنشر ملفاتك المتخصصة والمفيدة مع حفظ كامل حقوقك من خلال نموذج ( انشر موضوعك )
3- للمعلمين/ات ابحث في قسم الوسائط التعليمية بتحديد الصف ثم المادة ثم الموضوع ثم ابحث
4- لمحضري/ات المختبرات وإختصاصي/ات مصادر التعلم ابحث في قسم ( المختبرات والمصادر ) وذلك
بتحديد القسم ثم المهام الأساسية ثم تفاصيل المهام الأساسية ثم ابحث

ملاحظة
1- لظهور القوائم المنسدلة بجودة أفضل استخدمـ/ـي متصفح قــوقـل كروم
2- بإمكانكم تزويدنا بالوسائط أو أي ملفات تخصصية مع حفظ كامل حقوقكم اتصلـ/ـي بـ 0503706980


رد مع اقتباس
قديم 04-10-2011, 02:19 PM   #9
كاتبـة مقـال وَ مشرفة مراكز مصادر تعلم


الصورة الرمزية لطيفة الهاشمي
لطيفة الهاشمي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11704
 تاريخ التسجيل :  May 2011
 أخر زيارة : 29-09-2016 (09:33 AM)
 المشاركات : 534 [ + ]
 التقييم :  131
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : lightpink

اوسمتي

افتراضي



استاذ فايز السفياني
نكاءت الجرح فكثير من اسباب الفشل ان المشاريع تبدا من الاعلى دون تاسيس صحيح دون بنية تحتية سليمة حتما سيهدم البناء
لي عودة باذنه تعالى
الغيث*


 
 توقيع : لطيفة الهاشمي

مشيناها خُطى كُتبت علينا ***

ومن كُتبت عليه خٌطى مشاها


رد مع اقتباس
قديم 05-10-2011, 11:26 AM   #10
كاتبـة مقـال وَ مشرفة مراكز مصادر تعلم


الصورة الرمزية لطيفة الهاشمي
لطيفة الهاشمي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11704
 تاريخ التسجيل :  May 2011
 أخر زيارة : 29-09-2016 (09:33 AM)
 المشاركات : 534 [ + ]
 التقييم :  131
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : lightpink

اوسمتي

افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فايز السفياني مشاهدة المشاركة
استكمالا لما سبق ..
نتوقف عند أحد مشاريع الوزارة المتعثرة ، وقد يكون من أبرزها ، وهو مشروع الملك عبدالله للحاسب الآلي الذي بدأ في عام 1420/1421هـ .
والجدير بالذكر أن تم الترويج له بكلفة تزيد عن عشرة ملايين قبل أن يبدأ على أرض الواقع ، وكالعادة ألقي في الميدان التربوي ليتحمل عبء التخطيط والتنفيذ . واضطرت الوزارة إلى تعديله والاستعانة بالقطاع الخاص ؟؟ الذي لم يفوت الفرصة وتهاوت العروض على المدارس ليقوم الطلاب بدفع تكلفة تعلم أبجديات الحاسب ، (250) ريال لكل فصل دراسي .

وقد كان جل هم الوزارة أن تغلق هذا الملف بأي ثمن ، وانتقلت العدوى للمدارس ، فأصبحت تحاول بكل جهدها إقناع الطلاب للمشاركة في الحاسب الآلي ، أملا في الحصول على الأجهزة بعد انتهاء فترة العقد ، ولم يكن في حسبانهم أنه بعد نهاية فترة العقد ستكون الأجهزة متهالكة ، وتحتاج إلى تحديث قد يزيد عن تكلفة الأجهزة الحديثة .

وبعدها مباشرة .. تطالعنا الوزارة بمشروع التقويم الشامل ، والذي كان من أفضل الأمثلة على الهدر التربوي والمادي .
حيث أنفق على هذا المشروع أكثر من عشرة ملايين في الترويج له ولكن بقي متعثرا لأكثر من عامين ، وبعد ذلك عدلت الآلية ، فبدلا من أن تكون فرق التقويم مستقلة من خارج الوزارة على غرار المطبق في البلد المصدر (بريطانيا) .
وكالعادة زج به في الميدان وطلب من كل إدارة تفريغ بعض المعلمين ومدراء المدارس والمشرفين للقيام بتقويم المدارس .
ولا يخفى على المهتمين مدى الفشل والتعثر الذي واجه تلك الفرق بسبب عدم وجود الآليات ولاحتى معايير التقيم المناسبة ، وكذلك قلة تأهيل تلك الفرق وعدم تغطيتها لكل التخصصات.
وكان من الطبيعي أن تكون عبا على المدارس ، وأفضل مخرجاتها مجموعة ملاحظات على ورق ، يرد عليها بنفس الطريقة !!
ولازال الهدر مستمرا. ؟؟؟؟؟؟؟؟ ………… وللحديث بقية نقرتين لتكبير الصورة




فايز السفياني ...


مشروع الحاسب الآلي مادياً هل يستحق كل هذه التكلفة المادية ؟؟

متابعة وزارة المالية للمشاريع التي تنفذ بكلفة عالية أين هي ؟؟قد يكون لمتابعة وزارة المالية أثر في التوجه الصحيح وفيما يُشترى من أنزاع وخامات للمدارس ..


التقويم الشامل ..

(الشبح المخيف ) الذي يحرك المدارس خوفا من النقد وليس رغبة في التحسين او التطوير

يسير بعيدا عن واقع خدمات ادارة التربية والتعليم للمدارس فمثلاً النقد الموجه للمصدار بإن أرفف المكتبات الخشبية تسبب حريق ..؟؟ ويتم توجيه خطاب للمديرة بالتخلص (من واقع الميدان واكثر من مدرسة)

من يجهز المدارس أصلاً؟؟

وهل عرف التقويم كل معطيات الادارة في صيانة اللمرافق التعليمية وتجهيزها قبل القيام بالنقد ..؟

اختلف معنى التقويم من تقويم يدفع للأمام لنقد (ينسف) عمل الادارة لسنين

تقويم الأدنى للأعلى قد يكون ناجحاً لو نُفذ كما اٌقترح لكنه يسير في طريق مختلف عن واقعنا التعليمي..

وحتى في المخزون المدرسي حين ترفض المستودعات استلام ماترسله المدارس ..ويبقى في المدرسة يعود بالنقد على المدرسة ..

في إحدى الثانويات التي تسير على نظام المقررات وضعت الادارة جميع أجهزة الحاسب في فنا المدرسة ولم تكن تالفة كم بقيت تحت الشمس والمطر ..؟؟


ومن تحرك لينهي هذا ؟؟

استاذ / فايز

من وضع نفسه ليحمل أمانة ..هل علم يوماً كيف سيكون الحساب ؟؟



الغيث


 
 توقيع : لطيفة الهاشمي

مشيناها خُطى كُتبت علينا ***

ومن كُتبت عليه خٌطى مشاها


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اللا, تعليم, سائرون, إلى, وين, ؟؟؟


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



الساعة الآن 09:50 PM

converter url html by fahad7





Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ... ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى

تقنيات التعليم | منتديات تقنيات التعليم

↑ Grab this Headline Animator

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244